وفد من “المجلس الوطني الكردي” يزور الرياض

وفد من “المجلس الوطني الكردي” يزور الرياض

عنب بلدي عنب بلدي
Ibrahim-berro-copy.jpg

ابراهيم برو، رئيس المجلس الوطني الكردي

بحث وفد من “المجلس الوطني الكردي” مع مسؤولين في وزارة الخارجية السعودية مشاركة المجلس في مؤتمر “الرياض 2” المزمع عقده قريبًا.

زيارة المجلس والتي تعد الأولى من نوعها جرت أمس، الأحد 12 تشرين الثاني، وجاءت تلبية لدعوة رسمية من مسؤول الملف السوري في وزارة الخارجية السعودية، وفق ما أعلن المجلس في بيان له.

وأوضح البيان أن وفدًا ضم رئيس المجلس، إبراهيم برو، ورئيس مكتب العلاقات الخارجية، كاميران حاجو، وعضو الهيئة السياسية للائتلاف الوطني حواس سعدون، التقى في مبنى الخارجية السعودية بسعيد عثمان سويعد، السفير والمدير العام للعلاقات العربية والدولية، وأحمد الشيخ، المستشار السياسي، ومسؤول الملف السوري في الخارجية، بالإضافة إلى عدد من المساعدين والمستشارين.

وأشار البيان إلى أنه دار الحديث حول الوضع السوري عمومًا، والكردي بشكل خاص، إضافة إلى مؤتمر “الرياض 2” الذي من المقرر عقده قبل نهاية الشهر الحالي، في العاصمة السعودية.

واتفق الجانبان بحسب البيان على الاستمرار في التواصل واللقاءات بما يخدم المصالح المشتركة.

وتستعد المعارضة السورية لحضور مؤتمر “الرياض 2” بهدف توسيع الهيئة العليا للمفاوضات، عبر ضم منصتي موسكو والقاهرة إليها، ودعمها بشخصيات “وطنية” وأخرى من المجتمع المدني داخل سوريا.

ولم تنجح اجتماعات للمعارضة في الرياض، 21 آب الماضي، في التوصل إلى توحيد الوفد، في ظل تباين واضح في آراء المنصات، إذ تضع كل واحدة منها هدفًا بعيدًا عن طموحات الأطراف الأخرى.

ويرى مراقبون أن تقاربًا بين السعودية وكرد سوريا بدى جليًا في الفترة الأخيرة، من خلال التحركات السعودية في الشمال السوري، وزيارة وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج، ثامر السبهان، إلى مدينة الرقة الشهر الماضي، برفقة مسؤول أمريكي.

بينما عزا آخرون سبب الزيارة إلى تنسيق الجهود لمواجهة إيران الذي يعتبرها الطرفان “عدوًا”.

مقالات متعلقة

  1. المجلس الوطني الكردي يفتتح مكتبه في جنيف
  2. "المجلس الوطني الكردي" يفتتح مكتبًا في العاصمة الألمانية برلين
  3. هل يوحد مؤتمر "الرياض 2" صفوف المعارضة قبل جنيف؟
  4. المجلس الوطني الكردي.. دون أسلحة في معركة السياسة السورية

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية