“قسد” لعنب بلدي: هدفنا الحدود العراقية

“قسد” لعنب بلدي: هدفنا الحدود العراقية

عنب بلدي عنب بلدي
deer-alzur.jpg

مقاتلة من قوات سوريا الديموقراطية تقوم بضبط قذائف الهاون في محيط مدينة دير الزور -23 شباط 2017 (رويترز)

تستمر العمليات العسكرية لـ “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) ضد تنظيم “الدولة” في ريف دير الزور الشرقي، وسط تقدم “كبير” أحرزته أمس الاثنين بالسيطرة على حقل التنك.

وذكرت “قسد” على معرفاتها الرسمية اليوم، الثلاثاء 14 تشرين الثاني، أنها نفذت منتصف ليل أمس الاثنين عملية عسكرية، وسيطرت على قرية الشل الغربي الواقعة عن بعد 40 كيلومترًا جنوب شرقي دير الزور.

وفي حديث مع قائد “مجلس دير الزور العسكري” (يتبع لقسد)، أبو خولة الديري قال إن الهدف الحالي بعد السيطرة على حقل التنك هو الحدود السورية- العراقية.

وأضاف لعنب بلدي أن التقدم العسكري مستمر حاليًا، وفي سؤاله عن وضع مدينة البوكمال اعتبر أن المدينة تقع غربي نهر الفرات، والهدف العسكري لـ “قسد” هو المناطق شرقي النهر.

وتخوض “قسد” معارك شرقي نهر الفرات، تزامنًا مع أخرى تجري ضد التنظيم في الجزء الجنوبي من محافظة دير الزور.

وسيطرت أمس الاثنين على حقل التنك على بعد 35 كيلومترًا شرقي مدينة دير الزور، والذي يعتبر من أبرز الموارد النفطية في سوريا سابقًا، إلى جانب حقلي “كونيكو” و”العمر” اللذين سيطرت عليهما “قسد” في الشهرين الماضيين.

وتأتي عمليات “قسد” ضمن الحملة العسكرية التي أطلقتها، منتصف أيلول الماضي، تحت مسمى “عاصفة الجزيرة”، للسيطرة على ما تبقى من أراضي الجزيرة السورية من يد تنظيم “الدولة”.

وتتلقى القوات دعمًا رئيسيًا من التحالف الدولي، بالعتاد العسكري على الأرض والتغطية الجوية التي ترافق العمليات.

وتتزامن عمليات القوات الكردية مع معارك تخوضها قوات الأسد والميليشيات المساندة لها على الجانب الغربي لنهر الفرات، في خطوة للسيطرة على مدينة البوكمال “الاستراتيجية”.

وشهدت الأيام الماضية مواجهات عسكرية “عنيفة” استعاد خلالها تنظيم “الدولة” السيطرة على البوكمال، بعد دخول قوات الأسد وميليشيا “الحشد الشعبي” إليها لساعات.

مقالات متعلقة

  1. "قسد" على بعد ساعات من ثاني أكبر حقول النفط في سوريا
  2. "قسد" تعلن السيطرة على أربع قرى شرقي دير الزور
  3. تنظيم "الدولة" يهاجم "قسد" في حقل العمر النفطي
  4. "قسد" تتوسع في محيط "الخابور" شرقي دير الزور

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية