جامعة دمشق تضبط طلابًا قدموا امتحانات عن آخرين خارج سوريا

جامعة دمشق تضبط طلابًا قدموا امتحانات عن آخرين خارج سوريا

عنب بلدي عنب بلدي
Syria-Damascus-Unevirsity.jpg

طلاب يقدمون امتحانات التعليم المفتوح في جامعة دمشق (إنترنت)

قالت عميدة كلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة دمشق، فاتنة الشعال، إن إدارة الجامعة ضبطت شبكة من الطلاب ينتحلون صفة طلاب خارج القطر، ويقدمون الامتحانات نيابة عنهم.

وفي حديثها إلى صحيفة “الوطن” المحلية، الأربعاء 15 تشرين الثاني، قالت الشعال إن طلابًا داخل سوريا يتقاضون مبلغًا يصل إلى 50 ألف ليرة سورية (ما يعاد 100 دولار أمريكي) عن كل مادة يقدمونها عن طالب خارج القطر.

واضطر عدد من طلاب الجامعات إلى مغادرة البلد بعد الثورة السورية، بسبب الملاحقات الأمنية من قبل النظام السوري، وصعوبة المعيشة داخل سوريا.

وقالت الشعال إن إدارة الجامعة اكتشفت الموضوع عبر تدقيقها بالأوراق الامتحانية للطلاب، واكتشفت اختلافًا في الخطوط في بعض الأوراق، ما استدعى التحقيق بالموضوع، وفق ما صرحت للصحيفة.

وأضافت “من غير المنطق أن يحصل شخص في الخارج على شهادة أو وثيقة جامعية لا تحق له”.

وأشارت الشعال إلى أن معظم حالات “انتحال الشخصية” كانت لطلاب في السنوات الرابعة، وأوشكوا على التخرج قبل سفرهم، مؤكدة أن الجامعة ستتخذ الإجراءات اللازمة بحقهم.

وعن هذه الإجراءات، قالت الشعال إن أهمها سيكون فصل الطلاب المزورين نهائيًا من الجامعة وإلغاء كافة العلامات التي حصلوا عليها بطرق “غير سليمة”، بالإضافة إلى إحالة كل من تورط إلى القضاء المختص.

مقالات متعلقة

  1. بالصور.. مسؤولون روس وإيرانيون داخل مدينة دمشق الجامعية
  2. "علم" تكرم طلابًا سوريين في جامعة السلطان محمد الفاتح
  3. “الشبيحة” يمسكون بزمام جامعة "البعث" في حمص
  4. جامعة دمشق ستعاقب الطلاب المسيئين للأساتذة عبر "فيس بوك"

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية