× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“وحدات حماية الشعب” تقصف “نقطة مراقبة” تركية في إدلب

عناصر من الجيش التركي على الحدود السورية- التركية - (انترنت)

عناصر من الجيش التركي على الحدود السورية- التركية - (انترنت)

ع ع ع

قصفت “وحدات حماية الشعب الكردية” موقع مراقبة للجيش التركي بمنطقة “تخفيف التوتر” في محافظة إدلب.

وأفادت وكالة الأناضول اليوم، الاثنين 20 تشرين الثاني، أن خمس قذائف هاون سقطت في محيط تمركز قوة المراقبة التركية بمنطقة دارة عزة على خط عفرين- إدلب.

وأضافت الوكالة أن إحدى القذائف سقطت على بعد 100 متر من القوة التركية في منطقة قلعة سمعان، بينما سقطت باقي القذائف بالقرب من منازل مدنيين، مؤكدة عدم سقوط ضحايا.

وأشارت الوكالة إلى أن الجيش التركي رد على الهجوم بقصف مدفعي من داخل الأراضي التركية على مواقع “وحدات حماية الشعب الكردية” في عفرين.

وتنشر تركيا قواتها على عدة نقاط مراقبة في مناطق إدلب الحدودية وريف حلب الغربي، وهي مناطق قريبة من مناطق سيطرة “وحدات حماية الشعب” بمنطقة عفرين.

وكان الجيش التركي أعلن مؤخرًا، أن قواته بدأت بتشكيل نقاط مراقبة في منطقة “تخفيف التوتر” في إدلب، تطبيقًا لاتفاق أستانة.

وأعلن أن سبب نشر هذه القوات هو ترسيخ وقف إطلاق النار، وتوفير الأمن للمدنيين، وإيصال المساعدات الإنسانية، وتهيئة الظروف المناسبة لعودة النازحين إلى منازلهم.

واتفقت الدول الضامنة للهدنة في محادثات “أستانة”، منتصف أيلول الماضي، على اتفاق بإنشاء منطقة “تخفيف التوتر” في إدلب.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، صرح يوم الجمعة الماضي أنه يجب تطهير منطقة عفرين من “وحدات حماية الشعب الكردية” مضيفًا أن الولايات المتحدة خيبت آمال تركيا لأنها لم تحفظ معظم عهودها وهو لا يريد تكرار نفس التجربة في عفرين، بحسب تعبيره.

مقالات متعلقة

  1. عفرين خارج حسابات "وحدات حماية الشعب" الكردية
  2. بعد تصريح أردوغان عن السيطرة على عفرين.. تعزيزات تركية قربها
  3. تركيا تبدأ معركتها في عفرين تحت مسمى "غصن الزيتون"
  4. 1200 مقاتل من القوات الخاصة التركية إلى عفرين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة