× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

واشنطن تخطط لإبقاء قواتها في سوريا بعد تنظيم “الدولة”

تعبيرية (الاناضول)

ع ع ع

قالت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية إن واشنطن تخطط لإبقاء قواتها في المناطق التي يسيطر عليها الكرد شمالي سوريا، بعد التخلص من تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وأضافت الصحيفة، في مقال نشرته أمس 22 تشرين الثاني، وترجمته عنب بلدي، أن “وجود القوات الأمريكية في سوريا، بعد هزيمة تنظيم (الدولة) سيفقد الذريعة القانونية، ما يسمح للنظام السوري بالسيطرة على مناطق الكرد”.

ولتفادي ذلك يخطط مسؤولون أمريكيون لإنشاء إدارة غير مرتبطة بدمشق، في المناطق التي تسيطر عليها “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) المدعومة أمريكيًا، والإبقاء على الوجود الأمريكي في هذه المناطق، بحسب الصحيفة.

واليوم نقلت صحيفة “الوطن” المقربة من النظام، عن رئيس لجنة مجلس الدوما الروسي لشؤون الدفاع، فلاديمير شامانوف، تعليقه على هذه الأنباء بأنها “وقاحة من العيار الثقيل”، لافتًا إلى أن من شأن ذلك عرقلة تسوية الأزمة في سوريا.

بينما طالب النظام السوري أكثر من مرة، بخروج الأمريكيين من المناطق التي تخضع لسيطرتهم، واعتبر وجودهم “غير شرعي”.

وبحسب “واشنطن بوست”، تتخوف الإدارة الأمريكية، من سيطرة قوات الأسد على مناطق “قسد”، ما يؤدي إلى “إعادة الحكم الاستبدادي لرئيس النظام السوري (بشار الأسد)”.

وتتابع الصحيفة أن زيادة الدعم الأمريكي لـ “قسد”، سيسمح بالضغط على النظام السوري في مفاوضات جنيف.

وأفاد مراسل عنب بلدي في الحسكة، في 20 تشرين الثاني الجاري، أن 100 عربة مصفحة وصلت لـ”قسد”، مساء أمس الأحد، مقدمة من التحالف الدولي، وأجرت استعراضًا عسكريًا أثناء وصولها في شوارع مدينة القامشلي.

وأعلن أمس مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، عن جولتي مفاوضات بين الأطراف السورية في جنيف الشهر المقبل.

وللولايات المتحدة نحو عشر قواعد شمال شرقي سوريا، تستخدمها لدعم القوات المحلية في المعارك ضد تنظيم “الدولة”.

مقالات متعلقة

  1. أمريكا تقرر الاحتفاظ بوجودها العسكري في سوريا
  2. "التحالف" يعلن سحب 400 جندي أمريكي من الرقة
  3. وكالة: أمريكا لن تعترف باستقلال الكرد في سوريا
  4. وكالة: "قسد" تنقل 1700 عنصر من شرقي سوريا إلى عفرين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة