× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مونديال بيديا

“الشمشون الكوري” زعيم “القارة الصفراء” في كأس العالم

فوز كوريا الجنوبية على كوريا الشمالية في دور الالعاب الاسيوية 2014(انترنت)

ع ع ع

للمرة التاسعة على التوالي، حجز منتخب كوريا الجنوبية لكرة القدم مجددًا مكانًا له في نهائيات كأس العالم التي ستقام في روسيا بين الفترة 15 حزيران و15 تموز الصيف المقبل، ليتزعم منتخبات “القارة الصفراء” في كأس العالم.

وكان عقد المنتخبات المتأهلة للمشاركة في النهائيات اكتمل قبل أسبوعين بوصول 32 منتخبًا، 13 منتخبًا من أوروبا إلى جانب الدولة المستضيفة روسيا، وثلاثة من أمريكا الشمالية، وخمسة من قارات آسيا وأفريقيا وأمريكا الجنوبية.

“الشمشون الكوري”، كما يلقب، حل في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم في المجموعة الأولى إلى جانب كل من إيران وسوريا وأوزبكستان والصين وقطر، وتمكن من تحقيق أربعة انتصارات على الصين وقطر وسوريا وأوزبكستان، في حين تعادل ثلاث مباريات وخسر مثلهم، ليحصد 15 نقطة ويحتل المركز الثاني وينال بطاقة التأهل المباشرة إلى النهائيات إلى جانب منتخب إيران الذي احتل صدارة المجموعة برصيد 23 نقطة.

وتم تصنيف المنتخبات المشاركة في النهائيات إلى أربعة تصنيفات، بحسب ترتيب الاتحاد الدولي (فيفا) الشهر الماضي، ويتكون كل تصنيف من ثمانية منتخبات لإجراء قرعة البطولة بينهم، بداية الشهر المقبل في موسكو، وجاءت كوريا الجنوبية في المجموعة الرابعة في تصنيف ”فيفا“ قبل إجراء القرعة، إلى جانب صربيا ونيجيريا وأستراليا واليابان والمغرب وبنما والسعودية.

منجزات المنتخب الكوري

تأهل المنتخب الكوري إلى روسيا هو العاشر في تاريخه والتاسع على التوالي، ليكون أكثر منتخبات “القارة الصفراء” مشاركة في البطولة، وكان أول تأهل للشمشون في نسخة 1954 التي أقيمت في سويسرا، قبل غياب استمر 32 سنة ليعود بقوة ويشارك في نسخ 1986 بالمكسيك و1990 بإيطاليا و1994 بأمريكا و1998 بفرنسا ونسخة 2002 التي استضافها مع اليابان، ونسخة 2006 في ألمانيا و2010 في جنوب أفريقيا و2014 في البرازيل.

في 2002 استضافت كوريا الجنوبية النسخة السابعة عشرة من كأس العالم بتنظيم مشترك مع اليابان لتكون هي المرة الأولى التي تعقد فيها النهائيات في قارة آسيا بعد أن كانت تقام في قارة أوروبا والأمريكيتين.

وحقق المنتخب الكوري في هذه النسخة أفضل نتيجة له في تاريخ مشاركته في النهائيات، إذ احتل المركز الرابع بعد تجاوز كل من منتخبي إيطاليا في دور 16 وإسبانيا في دور الثمانية، قبل أن يخسر أمام ألمانيا بهدف نظيف في نصف النهائي، في حين تأهل إلى ثمن النهائي في نسخة 2010 في جنوب أفريقيا قبل أن يخسر بهدفين لهدف واحد أمام الأوروغواي.

أما على الصعيد الآسيوي يعتبر ”الشمشون الكوري“ من أقوى منتخبات آسيا، وأحرز لقب كأس الأمم الآسيوية مرتين في نسختي 1956 في هونغ كونغ و1960 على أرضه، وحل وصيفًا في بطولات 1972 في تايلاند و1980 في الكويت و1988 في قطر و2015 في أستراليا، وثالثًا في بطولات 1964 في فلسطين المحتلة، و2000 في لبنان، و2007  في أربع دول (أندونيسيا وماليزيا وتايلاند وفيتنام) و2011 في قطر، كما حصل على ذهبية الأسياد في ثلاث مناسبات وكأس منتخبات شرق أسيا مرتين.

تأسس الاتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم عام 1933 وانضم للاتحاد الدولي عام 1948، ويحتل المرتبة 59 عالميًا في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، والرابع آسيويًا.

وكان الاتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم أعلن عن تعيين مدرب جديد للمنتخب في تموز الماضي، وهو شين تاي- يونغ، وهو المدرب السابق لمنتخب الشباب تحت 20 عامًا، ويقود المدرب المنتخب في النهائيات.

مقالات متعلقة

  1. 23 منتخبًا وصلوا إلى نهائيات كأس العالم.. تعرف عليها
  2. كيف تصب زيادة منتخبات المونديال في صالح العرب؟
  3. تونس والمغرب تتأهلان إلى نهائيات كأس العالم
  4. أشهر الأخطاء التحكيمية في العرس الكروي العالمي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة