× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إيران مهددةً أمريكا: سنخرجكم من الرقة السورية

مستشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي( تسنيم)

مستشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي( تسنيم)

ع ع ع

هددت إيران الولايات المتحدة الأمريكية بأنه سيتم إخراج القوات الأمريكية في “القريب العاجل” من مدينة الرقة السورية.

ووجه مساعد قائد الثورة الإيرانية للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي، رسالة لأمريكا، اليوم 3 كانون الأول، قال فيها “على أمريكا أن تعلم أنها ستهزم، هي تريد أن تحتفظ بالرقة السورية لنفسها، لكنها يجب أن تعلم أنه في القريب العاجل سيتم إخراجها منها”، بحسب وكالة “تسنيم” الإيرانية.

وتشارك القوات الإيرانية قوات الأسد والميليشيات المساندة لها الحرب في سوريا، وتقدم لقوات الأسد مختلف أنواع الدعم العسكري، كما تدعم عدة ميليشيات تقاتل إلى جانب النظام السوري.

وسيطرت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) بدعم من التحالف الدولي بقيادة أمريكا على الرقة، في تشرين الأول الماضي، بعد أربعة أشهر من القتال ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وأعلن التحالف الدولي، قبل أيام، أن واشنطن بدأت بسحب 400 جندي أمريكي من مدينة الرقة، إلى الولايات المتحدة.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية قالت إن عدد الجنود الأمريكيين الذين يقاتلون في سوريا بلغ 1720 جنديًا.

ومن جهة أخرى، قال ولايتي إن واشنطن أقامت 12 قاعدة عسكرية لها في سوريا، وأنها تنوي زيادة عدد قواتها هناك إلى 10 آلاف جندي.

وأضاف أنه كما خرجت الولايات المتحدة من مدينة البوكمال، ستخرج من الرقة.

ويعود أول تدخل بري للقوات الأمريكية في سوريا، لعام 2015، حين دعمت واشنطن القوات الكردية المسلحة لـ “تحقيق توازن نسبي بين القوميات في سوريا”.

كما كان للتحالف الدولي بقيادة واشنطن الدور الأبرز في دعم القوات الكردية في معاركها ضد تنظيم الدولة في الرقة، والتي مكنتها من استعادة السيطرة عيلها، في تشرين الأول الماضي.

مقالات متعلقة

  1. مسؤول إيراني: وجودنا في الشرق الأوسط أمر لا مفر منه
  2. إسرائيل تهدد إيران والأسد تعليقًا على اتفاقية بينهما
  3. عنب بلدي ترصد القوات الأمريكية على الحدود السورية- التركية
  4. وزير الخارجية الإيراني يبحث في سوريا ملفي إدلب واللاجئين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة