تراجع عدد اللاجئين السوريين الوافدين إلى إيطاليا

تراجع عدد اللاجئين السوريين الوافدين إلى إيطاليا

عنب بلدي عنب بلدي
italy-refugee.jpg

لاجئون في إيطاليا

قالت منظمة “إسمو” الإيطالية إن عدد الوافدين السوريين إلى إيطاليا شهد تراجعًا كبيرًا خلال الأعوام الثلاثة الماضية.

وفي تقريرها السنوي حول الهجرة واللجوء، الخميس 7 كانون الأول، قالت المنظمة إن اللاجئين السوريين يشكلون 5% فقط من أعداد الوافدين الأجانب إلى إيطاليا، والذين زاد عددهم خلال عام 2017.

وأضافت، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا)، أن عدد الأجانب الذين وصلوا إلى البلاد خلال العام الحالي تجاوز 87 ألف شخص، بينهم 56 ألف مهاجر “غير شرعي”، وبذلك وصل إجمالي عدد الأجانب في إيطاليا إلى 5.9 مليون شخص.

وتمنح إيطاليا المهاجرين “الشرعيين” الحماية الدولية، فيما لا يزال الكثير من طالبي اللجوء على أراضيها بلا حماية وينتظرون إعادة توطينهم في بلدان أخرى وفق اتفاقية توزيع اللاجئين، التي وقعتها الدول الأوروبية نهاية 2015.

وتشتكي إيطاليا من مواجهتها أزمة اللجوء بمفردها، كونها بوابة البحر المتوسط إلى أوروبا، وتطالب بمزيد من التضامن من شركائها في الاتحاد الأوروبي.

وتوقعت منظمة “إسمو” الإيطالية أن عدد المقيمين الأجانب في البلاد سيتناقص خلال الأعوام العشرين المقبلة، بقولها إن عددهم لن يتجاوز الـ 5.3 مليون أجنبي عام 2033، آخذة بعين الاعتبار ارتفاع عدد الحاصلين على “حق المواطنة”.

وكانت أوروبا استقبلت ما يزيد عن 1.7 مليون لاجئ منذ عام 2014، أغلبهم فروا من مناطق النزاعات في سوريا والعراق وأفغانستان، في إحدى أكبر موجات اللجوء التي شهدتها أوروبا، واحتجز عددًا كبيرًا منهم في اليونان وإيطاليا.

مقالات متعلقة

  1. 100 لاجئ سوري يغادرون لبنان إلى إيطاليا
  2. إيقاف عملية الإنقاذ البحري للاجئين .. يعرض آلاف المهاجرين السوريين للخطر
  3. إيطاليا تعلن استقبالها طلبات لم الشمل إلكترونيًا
  4. ألمانيا: عدد طلبات اللجوء تراجع بنسبة 66%

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية