× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إيران مستعدة لـ “علاقات جيدة” مع السعودية بشروط

الرئيس الإيراني حسن روحاني في كلمة أمام البرلمان - 15 آب 2017 - (تسنيم)

الرئيس الإيراني حسن روحاني في كلمة أمام البرلمان - 15 آب 2017 - (تسنيم)

ع ع ع

قالت إيران إنها مستعدة لإقامة علاقات “جيدة” مع المملكة العربية السعودية، إذا قبلت الأخيرة بعدة شروط.

وحدد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، في خطاب له أمام البرلمان الإيراني، اليوم 10 كانون الأول، شروط بلاده لإقامة علاقات جيدة مع السعودية، بقطع الأخيرة لـ “علاقات الصداقة” مع إسرائيل، وإيقاف قصف اليمن.

وشهدت العلاقات السعودية- الإسرائيلية تحسنًا، خلال الأشهر الماضية، بحجة مواجهة إيران وإيقاف مشروعها في الشرق الأوسط.

كما تقود السعودية تحالفًا عربيًا ضد قوات صالح والحوثيين في اليمن منذ 2015 تحت مسمى “عاصفة الحزم”.

وتحاول السعودية تشكيل حلف عربي ودولي إلى جانب الولايات المتحدة الأمريكية لمواجه الخطر الإيراني.

وتخشى إسرائيل تمدد إيران في سوريا وإقامة قواعد عسكرية لها ما يهدد أمنها، في حين تتهم السعودية طهران بمحاولة تنفيذ مشروعها “الهلال الشيعي” والسيطرة على العراق وسوريا ولبنان واليمن.

في حين تقول إيران إنها قامت بعمل “عظيم وكبير جدًا”، خلال الأعوام الأخيرة في إعادة الأمن والاستقرار إلى المنطقة العربية.

وتدعم إيران النظام السوري في معاركه ضد المعارضة في سوريا، كما تقدم له مختلف أنواع الدعم العسكري والسياسي، إضافةً لدعمها عدة ميليشيات تقاتل في سوريا وتتهم بتنفيذ “جرائم حرب”.

كما تدعم ايران ميليشيات الحوثيين في اليمن ضد قوات الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي.

في حين ترفض السعودية تصرفات إيران في المنطقة العربية وتسعى إلى إيقافها.

وقال روحاني إنه في حال التزمت السعودية بهذه الشروط، حينها لا مشكلة لنا معها وبإمكاننا إقامة العلاقات وأن تكون هذه العلاقات جيدة.

مقالات متعلقة

  1. إيران تدعو السعودية لتجاوز الخلافات
  2. تحسن في العلاقات السعودية- الإسرائيلية لمواجهة إيران
  3. روسيا تعرض الوساطة لإجراء مفاوضات بين السعودية وإيران
  4. إيران تهدد السعودية بـ"فيتنام" في اليمن

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة