× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

السلطات السعودية تفرج عن الملياردير الأردني صبيح المصري

الملك الأردني عبد الله بن الحسين مع رجل الأعمال صبيح المصري (إنترنت)

الملك الأردني عبد الله بن الحسين مع رجل الأعمال صبيح المصري (إنترنت)

ع ع ع

أفرجت السلطات السعودية عن الملياردير الأردني من أصل فلسطيني، صبيح المصري، بعد أن كان محتجزًا في الرياض لعدة أيام.

وأفادت مصادر مقربة من عائلة المصري لوكالة “رويترز” أن الملياردير عاد إلى منزله في الرياض، اليوم الأحد 16 كانون الأول، ومن المتوقع السماح له بمغادرة السعودية.

وقال المصري في تصريح لـ “رويترز” اليوم الأحد إن السلطات السعودية عاملته “باحترام”، وأنه سيعود إلى الأردن بعد إنهاء بعض الاجتماعات الخاصة بعمله.

ولم تحدد السلطات السعودية سبب اعتقال المصري، أو التهمة الموجهة إليه، وفيما إذا كان الإفراج عنه نتيجة توافق مع الأردن، كون المصري صديقًا مقربًا للعاهل الأردني عبد الله بن الحسين.

وتتحدث أوساط سياسية عن أن إيقاف المصري كان رسالة سعودية للرد على مشاركة الملك الأردني في قمة اسطنبول، التي قاطعتها الرياض.

وكان المصري وصل إلى السعودية الأسبوع الماضي، رغم تحذيرات مقربين بعدم الذهاب، لكنه أصر على ذلك كونه يحمل الجنسية السعودية، وليس لديه أي تعامل مع مؤسسات حكومية، ما يجعله بعيدًا عن حملة مكافحة الفساد.

وبعد قيامه ببعض الاجتماعات وأثناء توجهه إلى المطار تم اعتقاله، دون أن تعرف عائلته مكانه.

ويعتبر المصري من أبرز رجال الأعمال في المملكة الأردنية، وهو رئيس البنك العربي الذي يتخذ من عمان مقرًا له، كما يدير مؤسسات مالية كبرى في الأراضي الفلسطينية، ويمتلك حصة كبيرة في شركة الاتصالات الفلسطينية.

وقامت السلطات السعودية باعتقال عدد كبير من الأمراء ورجال الأعمال السعوديين مؤخرًا تحت اسم “حملة مكافحة الفساد”، التي أطلقها ولي العهد محمد بن سلمان.

وكانت السلطات قد عرضت على المحتجزين تسويات مالية لقاء الإفراج عنهم، بالتخلي عن جزء كبير من ثرواتهم، وكان أهم المفرج عنهم ولي العهد السابق، محمد بن نايف.

مقالات متعلقة

  1. ملياردير فلسطيني محتجز في السعودية
  2. الاتحاد الأوروبي يساند كندا في مواجهة السعودية
  3. بعد الجزيرتين.. مصر تمنح السعودية ألف كيلو متر في سيناء
  4. السعودية تشكك برواية مسؤولين أتراك بشأن مقتل خاشقجي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة