× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

استطلاع: الشعوب المحيطة بسوريا ترفض بقاء الأسد

غالبية الشعوب في خمس دول بالشرق الأوسط ترفض بقاء بشار الأسد بالسلطة (انترنتِ)

غالبية الشعوب في خمس دول بالشرق الأوسط ترفض بقاء بشار الأسد بالسلطة (انترنتِ)

ع ع ع

كشف استطلاع رأي في الدول المحيطة بسوريا، أن غالبية الشعوب في هذه الدول ترفض استمرار بقاء بشار الأسد في السلطة.

وبحسب مركز “بيو” الأمريكي للأبحاث والدراسات، فإن شعوب خمس دول في الشرق الأوسط أعطت بشار الأسد تقييمًا متدنيًا.

ولم تتجاوز نسبة المؤيدين لبشار الأسد في فلسطين المحتلة (إسرائيل كما وصفها المركز) 7%.

وفي لبنان كانت الآراء العامة رافضة للأسد بنسبة 53%، مقابل 44% من المؤيدين له، وبلغت نسبة تأييده في الأوساط السنية 13%، بينما أيده 93% من الشيعة.

وسجلت تونس ارتفاعًا في نسبة المؤيدين لبشار الأسد من 8% عام 2012، حين قام المركز نفسه بإجراء استطلاع، إلى 21% هذا العام.

وجاءت تركيا بنسبة تأييد وصلت إلى 12%، بينما سجلت أدنى معدلات التأييد للأسد في الأردن بنسبة لم تتجاوز 1%.

مواقف دول الجوار من رئيس النظام السوري بشار الأسد (بيو)

مواقف دول الجوار من رئيس النظام السوري بشار الأسد (بيو)

وكان أكثر من نصف الشعب التركي متشائمًا حول توقعاته باستمرار الحرب في سوريا أكثر من خمس سنوات، بينما توقع الشعب الأردني بنسبة 80% انتهاءها قبل ذلك.

وتراوحت الآراء في تركيا ولبنان والأردن فيما يتعلق باللاجئين السوريين، بين إغلاق تام للحدود وتخفيض استقبال اللاجئين إلى أدنى حد، فيما شكل الداعون لاستقبال المزيد من اللاجئين أقلية.

وصوّت معظم اللاجئين السوريين في الأردن لصالح استقبال المزيد من مواطنيهم الفارين من الحرب على الجانب الآخر.

وشملت الدراسة التي نشرت في 11 كانون الأول 2017، حوالي 6204 أشخاص في تركيا ولبنان والأردن وفلسطين وتونس، أظهروا تقييمًا سلبيًا للتدخلات الأجنبية في المنطقة، مثل أمريكا وروسيا والسعودية وإيران.

مقالات متعلقة

  1. تصويت في التلغراف: هل أنت مع قبول الأسد كخيار وحيد في سوريا؟
  2. بشار الأسد
  3. بشار الأسد رجل من؟
  4. "المؤشر العربي": الشعب العربي ضد داعش.. وتأييد لثورات الربيع

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة