fbpx

مصادر مصرفية توضح سبب انخفاض الليرة السورية في السوق السوداء

عملة الدولار من فئة المئة (انترنت)

عملة الدولار من فئة المئة (انترنت)

ع ع ع

ارتفع سعر صرف الليرة السورية في السوق السوداء، خلال اليومين الماضيين، نتيجة سحب تجار كبار لبضعة ملايين من الدولارات من شركات الصرافة، بحسب ما أفادت صحيفة “الوطن” المقربة من النظام.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في شركات الصرافة اليوم، الخميس 21 كانون الأول، أن اليومين الماضيين شهدا طلبًا كبيرًا من تجار من الصف الأول لبضعة ملايين من الدولارات.

وأوضحت المصادر أن هذا الطلب أسهم بشكل رئيس في رفع سعر الصرف في السوق السوادء فوق مستوى 445 ليرة.

وكانت قيمة الليرة السورية عادت للانخفاض أمام الدولار، خلال اليومين الماضيين، ليتجاوز سعر صرف السوق السوداء السعر الرسمي الذي حدده المصرف المركزي بـ434 ليرة للدولار الواحد.

وبلغ سعر الصرف اليوم، بحسب “الليرة اليوم” المتخصص بالعملات الأجنبية 443 للمبيع و440 للشراء، بعد تحسن مفاجئ خلال الأسبوعين الماضيين إذ لامس سعر الصرف 400 ليرة.

وعزا البعض الانخفاض إلى “لعبة” بين النظام وتجار السوق السوداء، كخطوة لسحب العملات الأجنبية من السوق.

من جهته، أكد مدير شركة صرافة للصحيفة تراجع حركة مبيع الدولار من المواطنين، خلال الأيام الماضية، قياسًا بالفترة السابقة، إذ كان يسجل عمليات البيع من 200 إلى 300 مواطن يوميًا في كل شركة، أما اليوم فأقل بكثير.

وأرجع المدير السبب إلى عامل المضاربة من قبل بعض التجار الكبار كعامل رئيسي، محذرًا من أن عمليات المضاربة تؤدي إلى ضرر المواطن بالدرجة الأولى.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة