× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

الكنغر الأسترالي يحاول القفز بين الكبار في كأس العالم

كابتن منتخب استراليا لكرة القدم تيم كاهيل (انترنت)

ع ع ع

تأهل المنتخب الأسترالي لكرة القدم، الملقب بالكنغر، إلى نهائيات كأس العالم التي ستقام في روسيا الصيف المقبل بين 14 حزيران و15 تموز، للمرة الخامسة في تاريخه في محاولة للقفز بين الكبار وتحقيق إنجاز تاريخي.

الكنغر تأهل إلى النهائيات بعد مسيرة طويلة امتدت لعامين، بدأها في التصفيات الآسيوية المؤهلة في المجموعة الثانية إلى جانب منتخبات السعودية واليابان والإمارات والعراق وتايلاند، ليحقق المركز الثالث بعد حصده 19 نقطة من خمسة انتصارات وأربعة تعادلات وخسارة واحدة أمام اليابان.

المركز الثالث أهله إلى الملحق الآسيوي ليلعب فيه أمام المنتخب السوري صاحب المركز الثالث في المجموعة الأولى، ليفرض عليه التعادل في مباراة الإياب في ماليزيا (الأرض البديلة للمنتخب السوري) قبل أن يفوز عليه بهدفين مقابل هدف بالوقت الإضافي في مباراة الإياب لينهي حلم السوريين بالتأهل، ويتأهل إلى ملحق الكونكاكاف- آسيا، الذي واجه فيه منتخب هندوراس وفرض عليه التعادل في مباراة الذهاب قبل أن يحقق الفوز على أرضه وبين جمهوره بثلاثة أهداف لهدف واحد، معلنًا التأهل إلى النهائيات.

قرعة كأس العالم

مشوار كأس العالم بدأ مع الأستراليين لأول مرة في 1974، حين أقيمت البطولة في ألمانيا الغربية، وخرج المنتخب من الدور الأول دون تسجيل أي هدف، في حين كان الإنجاز في نسخة 2006 التي أقيمت في ألمانيا عندما تأهل إلى دور 16 بعد احتلاله المركز الثاني بعد البرازيل، قبل أن يخسر أمام إيطاليا في دور 16 بركلة جزاء في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع.

وفي نسخة 2010 في جنوب إفريقيا لم يحالف الكنغر الحظ عندما خرج من الدور الأول بالرغم من حصده أربع نقاط من فوز وتعادل وخسارة، إلا أن فارق الأهداف صب بمصلحة منتخب غانا الذي رافق ألمانيا إلى الدور الـ 16.

في حين وقع بمونديال 2014  في البرازيل ضمن مجموعة الموت إلى جانب إسبانيا وهولندا وتشيلي ليخرج من الدور الأول بثلاث هزائم.

الكنغر يبحث في روسيا عن إنجاز جديد والقفز إلى الدور 16 عن طريق الديوك الفرنسيين بعدما وقع معهم في نفس المجموعة في قرعة كأس العالم إلى جانب البيرو والدنمارك، في مجموعة لن تكون سهلة للأستراليين، خاصة وأنهم دون مدرب حاليًا بعدما قدم أنجي بوستيكوغلو استقالته الشهر الماضي، في حين أعلن الاتحاد الأسترالي أن المدرب الجديد سيعلن عنه منتصف شباط المقبل، أي قبل انطلاق النهائيات بأربعة أشهر فقط.

تأسيس الاتحاد الأسترالي

تأسس الاتحاد الأسترالي لكرة القدم في العام 1961، وانضم إلى “فيفا” في 1963، وتقدم بطلب رسمي للانضمام إلى اتحاد القارة الأقرب إليه (آسيا)، لكن دون موافقة، ما دفعه إلى تشكيل اتحاد قارة أوقيانوسيا عام 1966، والذي ضم 12 منتخبًا.

أستراليا حاولت مرتين الانضمام إلى الاتحاد الآسيوي دون جدوى قبل الموافقة في آذار 2005، حين أعلن الاتحاد الآسيوي منح العضوية بشرط موافقة الاتحاد الأوقيانوسي و”فيفا” على ذلك، وهذا ما حصل بعد ذلك بأسابيع قليلة، ليضع اسمه بين الكبار دائمًا في كأس أسيا، إذ لم يغب عن أمم آسيا منذ انضمامه فقد تأهل في نسختي2007 و2011، قبل أن يحصد اللقب في 2015 على حساب كوريا الجنوبية.

أبرز اللاعبين

ويضم المنتخب الأسترالي كوكبة من النجوم الذين يلعبون في الدوريات الأوروبية والإنكليزي تحديدًا، ومنهم المهاجم تيم كاهيل الذي لعب في صفوف إيفرتون سابقًا في حين يلعب حاليًا مع ميلبورن سيتى، ويمتلك قدرة ھائلة على تسجیل الأھداف بالرأس على الرغم من تواضع قامته، في حين لعب ميلي جديناك في صفوف كريستال بالاس الإنكليزي سابقًا ويلعب حاليًا مع مكابى حيفا الإسرائيلي، ويعرف بأنه صاحب تسديدات بعيدة المدى، ولُقّب من قبل أحد المدربين بـ “القاتل الصامت”.

مقالات متعلقة

  1. أول نقطة للكنغر الاسترالي في كأس العالم
  2. مدرب المنتخب الأسترالي يستقيل بعد التأهل لكأس العالم
  3. حظوظ عرب آسيا في التأهل لكأس العالم تزيد
  4. تهديد إنكلترا بالانسحاب من كأس العالم يفتح بابًا للمنتخب السوري

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة