× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قضايا الشرق الأوسط تطغى على رسالة البابا في الميلاد

البابا فرنسيس خلال إلقاء كلمته في كنيسة القديس بطرس - 25 كانون الأول 2017 (رويترز)

البابا فرنسيس خلال إلقاء كلمته في كنيسة القديس بطرس - 25 كانون الأول 2017 (رويترز)

ع ع ع

دعا البابا فرنسيس إلى تبني حل الدولتين عبر المفاوضات لإنهاء الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، إثر توتر سياسي على مستوى العالم.

وناشد البابا أتباعه في رسالته بمناسبة عيد الميلاد، اليوم 25 كانون الأول 2017، ليصلوا من أجل حل يسمح بتعايش سلمي بين “الدولتين” ضمن حدود متفق عليها بينهما ومعترف بها دوليًا، وفق ما نقلت وكالة “رويترز”.

وطالب باحترام الوضع القائم في مدينة القدس، خشية أن تؤدي التوترات حولها إلى مزيد من الحروب في العالم.

وتأتي الكلمة بعد اعتراف الرئيس الأمريكي بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، متعهدًا بنقل عاصمة بلاده إليها.

وحث البابا في كلمته التي ألقاها من شرفة كنيسة القديس بطرس، للكاثوليك الروم، البالغ عددهم 1.2 مليار إنسان حول العالم، على رؤية “يسوع” في الأطفال الذين يعانون من الحروب في الشرق الأوسط.

كما دعا إلى حماية الأقلية المسلمة في ميانمار وبنغلادش، وكان قد فر أكثر من 600 ألف من مسلمي الروهينجا في ميانمار بسبب اضطهاد البوذيين لهم.

وأشار إلى أطفال سوريا والعراق واليمن، الذين يعانون من الجوع وانتشار الأمراض.

وقال بابا الفاتيكان، في عظة أخرى له أمس، إن ما يعانيه اللاجئون حول العالم يشبه تمامًا ما عاناه السيد المسيح والسيدة مريم والنبي يوسف حين تُركوا وحيدين، وكيف ارتحلوا من الناصرة إلى بيت لحم.

وختم حديثه بالقول إن “عيد الميلاد هو الوقت الذي تتحول فيه قوة الخوف إلى قوة الحب، وبالتحديد حب الغير”، في إشارة منه إلى اللاجئين.

ويشكل اللاجئون السوريون أكبر عدد لاجئين في العالم بلغ 5.5 ملايين سوري، نحو 825 ألفًا منهم سُجّلوا عام 2016، حسب إحصائيات الأمم المتحدة، وسط تحذيرات من سوء أوضاعهم المعيشية خاصة في المخيمات.

مقالات متعلقة

  1. عشرات الإصابات بصفوف الفلسطينيين في جمعة الغضب الثانية
  2. في ليلة الميلاد.. دعوات دينية لإنهاء معاناة اللاجئين
  3. فلسطين تعتبر قانون "القدس الموحدة" إعلان حرب
  4. بابا الفاتيكان يدعو لمبادرات سلام في سوريا ويأمل عودة اللاجئين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة