× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جدل لبناني بسبب تصريحات باسيل عن إسرائيل

وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل (أخبار لبنان)

وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل (أخبار لبنان)

ع ع ع

أثارت تصريحات وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، عن “التصالح مع إسرائيل”، جدلًا أجبر قناة “الميادين” التي نشرت المقابلة الأولى على نشر بيان لاستدراك الموقف.

ونشر ناشطون مقتطعات من لقاء باسيل في برنامج “حوار الساعة” على “الميادين”، يقول فيها “نحن ليس لدينا قضية أيديولوجية ضد إسرائيل.. ونحن لا نرفض وجود إسرائيل.. لكن يحق لها أن تنعم بالأمان”.

وردت “الميادين”، المقربة من إيران و”حزب الله”، عبر حسابها الرسمي في “تويتر” أمس الخميس 28 كانون الأول على الانتقادات.

وجاء في البيان أن المقابلة أجريت مع الوزير باسيل بشكل طبيعي، دون اقتطاع أو اجتزاء، كما أنها لا تدخل مع ضيوفها في أي جدل سياسي، وليس من شأنها أن تعلق بالسلب أو الإيجاب على ما يقولونه.

وردت الميادين على ما نشرته وكالة “رويترز” بأن مكتب الوزير اتهم قناة الميادين أنها شوهت الحقيقة، واجتزأت المقابلة، باعتبار هذا “تفسيرًا في غير محله”، وأن مكتب الوزير باسيل اتهم منتقديه عبر وسائل التواصل الاجتماعي باجتزاء المقابلة وليس قناة “الميادين”.

ويعتبر وزير الخارجية والمغتربين اللبناني، جبران باسيل، الرجل الثاني في “التيار الوطني الحر” بعد الرئيس اللبناني، ميشيل عون، وهو زوج ابنته.

وعلقت شخصيات سياسية لبنانية على تصريحات باسيل، فطالب وزير البيئة، محمد المشنوق، بإقالته.

واعتبر مكتب الوزير باسيل أن إسرائيل هي من تقف وراء تشويه كلام الوزير.

وأضاف بيان القناة أن الوزير باسيل وفي جميع مقابلاته وخاصة مع قناة “الميادين” كان يشدد على رفضه لوجود كيان إسرائيلي أحادي، ومغتصب لحقوق فلسطين ولبنان، ولن يغيره أي اجتزاء.

وكان باسيل أثار جدلًا في كلمته التي ألقاها في اجتماع وزراء الخارجية العرب عقب إعلان ترامب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، والتي شدد فيها على عروبة القدس، واستنكر الصمت العربي على ممارسات إسرائيل.

مقالات متعلقة

  1. وزير الخارجية اللبناني: النزوح يهدّدنا ونرفض توطين السوريين
  2. ما علاقة إسرائيل بالأسد؟
  3. لماذا استقال إسلام علوش المتحدث باسم "جيش الإسلام"؟
  4. إسرائيل لا تستبعد علاقة مع سوريا والأسد

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة