× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

باستثناء سوريا.. تراجع الانتهاكات بحق الصحفيين في العالم عام 2017

الناشط الإعلامي محمود الغابي قتل خلال معارك ريف حماة الشمالي - 28 آذار 2017 (تويتر)

الناشط الإعلامي محمود الغابي قتل خلال معارك ريف حماة الشمالي - 28 آذار 2017 (تويتر)

ع ع ع

قال الاتحاد الدولي للصحفيين إن الانتهاكات بحق الصحفيين حول العالم تراجعت إلى مستوى غير معهود منذ عشر سنوات.

وفي تقريره السنوي عن عدد القتلى بين الصحفيين، الصادر الأحد 31 كانون الأول، أعلن الاتحاد عن مقتل 81 صحيفًا ومراسلًا أثناء تأدية عملهم خلال عام 2017، فيما وصل العدد 93 قتيلًا عام 2016.

إلا أن الأمين العام للاتحاد الدولي للصحفيين، أنتوني بيلانجر، قال في التقرير إن وضع الصحفيين في دول عدة، وخص بالذكر سوريا والهند والمكسيك، مايزال يسير في مستوى “مروع للغاية”.

وبحسب التقرير قتل في سوريا عشرة صحفيين خلال عام 2017، أثناء تغطية المعارك الدائرة بين أطراف النزاع الفاعلة في البلد.

وكان من بين القتلى مراسل قناة “الجسر” قيس القاضي الذي قتل جراء قصف مدفعي من قبل قوات الأسد والميليشيات المساندة لها استهدف الغوطة الشرقية.

كما قتل مراسل قناة “روسيا اليوم” أثناء تغطيته لمعارك قوات الأسد والميليشيات المساندة له ضد تنظيم”الدولة الإسلامية” في ريف حمص الشرقي.

كما أعلنت قناة “سما” المقربة من النظام السوري عن مقتل مصورها كرم قبيشو، قبل يومين، أثناء تغطية المعارك في إدلب.

وقال أنتوني بيلانجر، الأمين العام للاتحاد، “نحن نرحب بحقيقة أن العام الحالي كان العام الأقل فتكًا للصحفيين القتلى منذ عقد، لكن هذا ليس مدعاة للرضا عن النفس”.

واحتلت المكسيك المركز الأول في الانتهاكات ضد الصحفيين بمقتل 13 صحفيًا ومراسلًا، تلتها أفغانستان برصيد 11 قتيلًا، ثم العراق 11 قتيلًا أيضًا، ثم سوريا برصيد عشرة قتلى.

وأشار تقرير الاتحاد الدولي للصحفيين إلى أن نسبة الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة بحق الصحفيين وصلت إلى 90%.

وكانت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا قالت، في تقرير صدر الأسبوع الماضي، إن حرية الصحافة وأمن الصحفيين مهددان بشدة في العالم على نحو “غير مسبوق”.

مقالات متعلقة

  1. 226 انتهاكًا بحق الإعلام في سوريا عام 2017
  2. قتلى وجرحى ومعتقلون.. أرقام عن الإعلاميين في سوريا عام 2017
  3. سوريا الأخطر عالميًا على الصحفيين لعام 2017
  4. عشرة انتهاكات بحق الإعلام في سوريا في كانون الثاني 2018

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة