× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

نزوح ثانٍ عن منطقة المرج بريف دمشق

نازحون عن منطقة المرج بريف دمشق-2 كانون الثاني 2018 (عنب بلدي)

نازحون عن منطقة المرج بريف دمشق-2 كانون الثاني 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

شهدت مناطق النشابية وأوتايا وحوش الصالحية في منطقة المرج بريف دمشق موجة نزوح جديدة إلى مناطق القطاع الأوسط من الغوطة الشرقية.

وبحسب مراسل عنب بلدي اليوم، 2 كانون الثاني، نزحت 220 عائلة بالتزامن مع حملة قوات النظام على مناطق عين زريقة وأطراف النشابية وبلدة البلالية.

وقال الناشط الحقوقي نور الدين الشامي، لعنب بلدي، إن عدد العائلات النازحة عن منطقة المرج خلال اليومين الماضيين بلغ 700 عائلة وإن عددًا كبيرًا من العائلات تركوا منازلهم وفروا من المنطقة سيرًا على الأقدام، في ظروف سيئة.

وتوجه النازحون إلى مدن وبلدات سقبا وحمورية وكفربطنا وحزة، التي تعرضت لقصف عنيف خلال الأيام القليلة الماضية.

وشنّت قوات النظام حملة على مناطق المرج وتمكنت من السيطرة على مساحة واسعة من بلدة عين زريقة، الواقعة على طريق المرج الرئيسي، وقال “جيش الإسلام” أمس إنه تصدى لحملة النظام واستعاد النقاط التي تقدم إليها.

وتسيطر المعارضة على خمس قرى من أصل 28 في منطقة المرج، المتصلة جغرافيًا بالغوطة الشرقية وتعتبر امتدادًا لها.

ونزح في الموجة الأولى ما يزيد عن 5000 عائلة في آواخر عام 2015، بعد سيطرة النظام على مساحات شاسعة من المنطقة، لا سيّما بلدات مرج السلطان والزمانية والدير سلمان ونولة.

وتمكنت المعارضة مؤخرًا من السيطرة على أحياء حرستا بعد معارك في أحياء العجمي والحدائق وإدارة المركبات العامة.

مقالات متعلقة

  1. قوات الأسد تحاول عزل النشابية شرق دمشق
  2. المجلس المحلي لمنطقة المرج يعلنها "منكوبة"
  3. "جيش الإسلام" ينفي تقدم قوات الأسد في النشابية
  4. ممثلو المرج ينسحبون من "الهيئة العامة" للغوطة الشرقية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة