× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“الحوثيون” يهددون بقطع الملاحة في البحر الأحمر

تعبيرية: إحدى البواخر في البحر الأحمر (الجزيرة نت)

ع ع ع

هدد “الحوثيون” بقطع الملاحة الدولية في البحر الأحمر إذا استمر التحالف العربي بقيادة السعودية باستهداف مدينة الحديدة على الساحل اليمني.

ونقلت قناة “المسيرة” التابعة لـ “الحوثيين” اليوم، الثلاثاء 9 كانون الثاني، عن رئيس المجلس السياسي الأعلى للحوثيين، صالح الصماد، أنه سيتم الدخول في خيارات استراتيجية كقطع طريق البحر الأحمر ووقف الملاحة الدولة فيه إذا استمر استهداف التحالف العربي للحديدة.

جاء ذلك خلال لقاءٍ جمع المسؤول الحوثي مع نائب المبعوث الأممي إلى اليمن، معين شريم، لبحث سبل استئناف مفاوضات السلام في اليمن مع الحوثيين.

ويشهد اليمن حربًا منذ أكثر من عامين، بين “الحوثيين” المدعومين من إيران وقوات الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، المدعومة من قبل التحالف العربي، سقط فيها عشرات الآلاف بين قتيل وجريح، وشرد ما يزيد عن ثلاثة ملايين يمني.

وتتزامن هذه التهديدات مع إعلان الحوثيين لامتلاكهم صواريخ بحرية مصنعة محليًا تحمل اسم “المندب”.

ومن جهة أخرى دعت الأمم المتحدة أمس، إلى فتح جميع موانئ اليمن لإدخال المساعدات الأساسية من غذاء ودواء ووقود، إضافة لتخفيف حدة القتال البري والقصف الجوي الذي ارتفعت وتيرته خلال الأسابيع الأخيرة في اليمن.

وقال الصماد “هم يمرون من مياهنا ببواخرهم وشعبنا يموت جوعًا، وإن أرادوا أن نعود إلى طاولة المفاوضات فنحن جاهزون ومستعدون للتفاهمات وسيجدون منا ما لم يجدوه في الماضي، حرصًا على حقن الدماء.

وتؤكد مساعي السعودية في المراقبة على الممرات الدولية، والتحكم بمصير الملاحة الدولية، محاولاتها لتأمين ميناء الحديدة اليمني تحت نفوذها.

وتتحكم السعودية، التي تقود التحالف العربي في اليمن، بحركة الميناء، لكنها لا تسيطر عليه فعليًا، وإنما الحوثيين.

وتسيطر السعودية على باب المندب الاستراتيجي، الذي يفصل البحر الأحمر عن المحيط الهندي، ويصل بين قارتي آسيا وإفريقيا.

مقالات متعلقة

  1. عملية "النصر الذهبي" تنطلق للسيطرة على الحديدة اليمنية
  2. السعودية توقف الملاحة النفطية عبر باب المندب.. الكويت على خطاها
  3. الحوثيون يعلنون استهداف مطار أبو ظبي في الإمارات
  4. البحر الأحمر.. مياه راكدة تخبئ سباقًا دوليًا لتطويع المنطقة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة