× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

النظام السوري يروج لعودة 1500 عائلة لمدينة الزبداني

أرشيفية- دمار كبير في مدينة الزبداني (ناشطون)

أرشيفية- دمار كبير في مدينة الزبداني (ناشطون)

ع ع ع

تحدث النظام السوري عن عودة حوالي 1500 عائلة إلى مدينة الزبداني في ريف دمشق الشمالي الغربي.

وفي حديث لعنب بلدي مع مصادر أهلية داخل المدينة اليوم، الخميس 11 كانون الثاني، قالت إن بعض العائلات عادت للمدينة، لكن العدد لم يصل إلى هذا الرقم.

وأضافت المصادر أن مدينة الزبداني شبه مدمرة، والأبنية السكنية فيها غير صالحة للسكن، وأن العائلات التي عادت إليها لديها منازل لم تتعرض للقصف أو صالحة للسكن وعددها “قليل جدًا”.

وتابعت المصادر بأن حي الشلاح في المدينة تقطنه حاليًا عائلات تابعة لـ “حزب الله” اللبناني، التي يقاتل أبناؤها إلى جانب قوات الأسد في معاركها ضد المعارضة السورية.

وكانت صحيفة “تشرين” الحكومية نقلت قبل أيام، عن محافظ ريف دمشق، علاء منير إبراهيم، أن “1500 عائلة عادت للمدينة نتيجة تكثيف عمل ورشات صيانة الشوارع والطرقات وشبكات الكهرباء والهاتف والصرف الصحي، منذ السيطرة عليها من قبل الجيش السوري”، حسب تعبيرها.

وأخليت مدينة الزبداني من آخر مقاتلي المعارضة السورية والأهالي، في نيسان الماضي، نتيجة اتفاقٍ بين “جيش الفتح” وإيران على إخراجهم، بالتزامن مع خروج دفعة جديدة من بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب، في إطار اتفاق “المدن الخمس”.

ووصف ناشطون الاتفاق بأنه “تهجير ديموغرافي” بحت، يقضي بتفريغ كفريا والفوعة بالكامل، وخروج جميع مقاتلي المعارضة من الزبداني ومضايا وبقين، إلى جانب من يريد من الأهالي.

وقال محافظ ريف دمشق إن هناك عقودًا موقعة مع أكثر من جهة لاستكمال الأعمال التي تم البدء بها منذ أكثر من سبعة أشهر، وأزيل خلالها الركام والأتربة ومخلفات الدمار.

وقصفت قوات الأسد والميليشيات المساندة لها المدينة، بمختلف أنواع الأسلحة خلال سيطرة فصائل المعارضة عليها، ما خلف دمارًا كبيرًا بالأبنية السكنية والبنى التحتية في المدينة، إضافةً إلى ضحايا مدنيين.

وبحسب الصحيفة أكد رئيس المجلس البلدي في المدينة أنه تم رصد مبلغ 263 مليون ليرة سورية، لتأهيل مدخل المدينة والمجمع الحكومي فيها إضافةً لإزالة الأبنية الآيلة للسقوط.

مقالات متعلقة

  1. تمديد هدنة الزبداني ليوم ثالث والميادين تكشف التفاصيل
  2. مدير المشفى الميداني في الزبداني يوجه نداء استغاثة
  3. "حزب الله" خارج الزبداني وعودة لبعض أهلها
  4. ميليشيات حزب الله تحرق منازل جديدة في الزبداني

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة