× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

روسيا: الطائرات التي قصفت حميميم استخدمت لأول مرة

طائرة بدون طيار نشرتها وسائل إعلام روسية وقالت إنها استهدفت قاعدة حميميم - 8 كانون الثاني 2018 (وزارة الدفاع الروسية)

طائرة بدون طيار نشرتها وسائل إعلام روسية وقالت إنها استهدفت قاعدة حميميم - 8 كانون الثاني 2018 (وزارة الدفاع الروسية)

ع ع ع

أعلن رئيس إدارة الصناعة في هيئة الأركان الروسية، الكسندر نوفيكوف، أن الطائرات المسيرة عن بعد التي قصفت قاعدة حميميم العسكرية استخدمت لأول مرة.

وقال نوفيكوف بحسب وكالة “سبوتنيك” الروسية اليوم، الخميس 11 كانون الثاني، إن الطائرات التي استخدمت في الهجوم كانت يدوية الصنع.

وكانت كل طائرة تحمل عشرة ذخائر، وزن كل واحدة منها قرابة 400 غرام تحتوي على كرات معدنية ذات قطر تدميري نحو 50 مترًا.

وبحسب التحقيقات الأولية فإن نوع المادة المتفجرة داخل كل ذخيرة هي “تي اي ان”، بحسب نوفيكوف، الذي أكد أن المادة تصنع في عدد من البلدان بمن فيها أوكرانيا.

وكانت مصادر إعلامية قالت إن طائرات مسيرة عن بعد استهدفت القاعدة بعدة قنابل، السبت الماضي، قبل إسقاطها من قبل القوات الروسية.

ولم تتبن المعارضة أو أي جهة قريبة من محافظة اللاذقية العملية، إلا أن روسيا اتهمت الفصائل العسكرية الموجودة في مدينة إدلب، وسط تحليلات متباينة دلت تحدثت عن أياد إيرانية أو أمريكية.

وكانت صحيفة “كراسنايا زفيزدا” التابعة لوزارة الدفاع الروسي طلبت، أمس، من تركيا تشديد سيطرتها على من وصفتهم “الجماعات المسلحة” في إدلب.

وأكدت الصحيفة أن جميع الطائرات من دون طيار انطلقت من الجزء الجنوبي الغربي من إدلب الواقع تحت سيطرة الفصائل.

مقالات متعلقة

  1. بوتين: نعرف من هاجم قاعدتنا في سوريا ولا علاقة لتركيا
  2. موسكو استخدمت قنابل عنقودية مطورة في قصف حلب
  3. الدفاع الإيرانية: مستعدون لفتح قاعدة همدان للعمليات الروسية في سوريا
  4. "حميميم" الروسية تعترض هجومًا لطائرات دون طيار (فيديو)

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة