× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

نقابيو سوريا مهددون بالفصل بسبب تخلف أبنائهم عن العسكرية

الاتحاد العام لنقابات العمال في سوريا(انترنت)

ع ع ع

هدد “الاتحاد العام للعمال”، التابع للنظام السوري، أعضاءه بالفصل إذا لم يثبتوا وضع أبنائهم ممن هم في سن الخدمة الإلزامية.

وبحسب بيان صادر، الجمعة 12 كانون الثاني، طلب الاتحاد من كافة النقابيين في مكاتب الاتحاد المهنية ومكاتب اتحادات العمال بالمحافظات ومكاتب النقابات، ضرورة تقديم وثائق تثبت سلامة وضع أبنائهم من الخدمة الإلزامية.

ومن لا يتقدم بالوثائق قبل انعقاد المؤتمرات العمالية السنوية لعام 2018، الأحد المقبل، يعتبر مكانه شاغرًا ويرمم خلال المؤتمر.

واستثنى البيان النقابيين الذين قتل أحد أبنائهم من الإعفاء شرط إثبات ذلك.

وكان الأمين القطري المساعد في حزب “البعث العربي الاشتراكي”، هلال الهلال، وعد أنه “لن يبقى” ابن مسؤول في الحزب أو الدولة فارًا من الخدمة العسكرية الإلزامية.

وأكد هلال، في تشرين الأول الماضي، أن السلطات تحقق في مسألة تهرب أولاد المسؤولين من الجيش.

وسبق أن دعا الهلال، خلال مؤتمر شعبة الخطوط الأمامية بالقنيطرة عام 2015، إلى محاسبة وفصل كل مسؤول أولاده خارج الوطن، هروبًا من الخدمة الإلزامية أو الاحتياطية.

وتثير مسألة فرار أبناء المسؤولين من الخدمة الإلزامية استياء شريحة من المواطنين الذين التحق أبناؤهم إلزاميًا بالجيش، فيما يعيش أبناء المسؤولين في النظام السوري بدول الخليج وأوروبا والولايات المتحدة.

مقالات متعلقة

  1. "نقابة المعلمين" تطرد قيادييها الذين تخلف أبناؤهم عن الخدمة
  2. أهالي حماة يخشون دمارها: الحرب مؤجلة
  3. الأسد يضع شرطًا "مستحيلًا" أمام المجندين للتسجيل في الجامعة
  4. بالأسماء.. 83 معتقلًا في سجن حمص قد يواجهون "التجنيد الإجباري"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة