× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

وفاة رضيعة سورية فلسطينية بسبب نقص الرعاية الطبية في لبنان

ع ع ع

توفيت رضيعة سورية فلسطينية في إحدى مشافي مدينة صيدا جنوبي لبنان أمس، الجمعة 19 كانون الأول، نتيجة إصابتها بانسداد رئوي حاد وامتناع الأطباء عن علاجها نتيجة عدم توفر المبلغ الكافي لذلك.

ونقل موقع “بوابة اللاجئين الفلسطينيين” اليوم أن الرضيعة كانت ترقد في قسم العناية المشددة في المشفى قبل وفاتها.

كما رفضت إدارة المشفى تسليم جثمان الرضيعة إلا بعد دفع مبلغ 500 دولار أمريكي، تمكنت الأسرة من تحصيلها بصعوبة، وفق الموقع.

وتم دفن الرضيعة في المقبرة الخاصة باللاجئين الفلسطينيين التابعة لـ “منظمة التحرير الفلسطينية” في مدينة صيدا بعد دفع مبلغ 200 دولار.

وكانت أسرة الرضيعة ناشدت قبل أيام المؤسسات المدنية والسلطة الفلسطينية ووكالة “غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين” (أونروا) لدفع تكاليف العلاج الباهظة، دون أن تحصل على استجابة من أي جهة.

وقالت العائلة في المناشدة التي نشرتها على مواقع التواصل الاجتماعي إنها تعجز عن تأمين المبلغ الكافي، وأكدت أن التأخر في دفع المستحقات يعرض حياة ابنتهم للخطر.

ويعاني اللاجئون السوريون والفلسطينيون في لبنان من تردي الخدمات الصحية المقدمة لهم، وارتفاع تكاليف العلاج في المشافي اللبنانية الخاصة.

وفي شباط الماضي توفي طفل سوري تعرّض جسده للحرق بشكل كامل، بعد أن رفضت المستشفيات اللبنانية استقباله، واضطرت عائلته لنقله إلى دمشق، قبل أن يتوفى نتيجة سوء حالته.

مقالات متعلقة

  1. الأونروا توقف "بدل إيواء" فلسطينيي سوريا في لبنان
  2. "زينة" رضيعة قتلها الأسد مع عائلتها في داريا
  3. السلطات اللبنانية تعلن اعتقال أمير "داعش" في مخيم "عين الحلوة"
  4. مستشفى علم الدين في الشمال اللبناني تهين الجرحى السوريين وتطردهم

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة