× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

نقص اليود يخفض فرص الحمل إلى النصف

دراسة أمريكية حديثة تربط بين اليود وفرص الحمل (انترنت)

دراسة أمريكية حديثة تربط بين اليود وفرص الحمل (انترنت)

ع ع ع

يعتقد علماء أن فرص حمل النساء قد تتراجع إلى النصف بسبب نقص اليود من نظامهن الغذائي، مقارنة بأخريات يحافظن على مستوى صحي من هذا العنصر.

وراقب باحثون في دراسة أمريكية حديثة، 500 امرأة يرغبن بالحمل، خلال خمس سنوات تقريبًا، ووجدوا أن النقص المتوسط أو الحاد في اليود، يترافق مع نقص فرص الحمل إلى 46%، بحسب وكالة “رويترز”، اليوم 26 كانون الثاني.

وتفاجأ العلماء من شيوع نقص اليود لدى النساء، وعلاقته بخفض فرص الإنجاب نحو 50% في كل دورة طمث، بحسب قائد الدراسة، جيمس ميلز، من المعهد الوطني لصحة الطفل والتنمية البشرية في ولاية ماريلاند الأمريكية.

ومن الأفضل اختيار النظام الغذائي الصحيح بالنسبة للنساء الراغبات بالحمل، ويعتقد الخبراء أن تناول الفيتامين المحتوي على اليود قبل الولاد فكرة جيدة، بحسب ميلز.

ووجد الباحثون أن 30% من النساء في سن الإنجاب فقط، لديهن المستوى الطبيعي من اليود، وهو  أقل من 100 ميكروجرام لكل لتر في الدم، بحسب الدراسة المنشورة في دورية “هيومان ريبرودكشن”.

ولا تحتوي الإرشادات الأمريكية الحالية على توصيات تتعلق بهذا الخصوص قبل الحمل، لكنها تقترح على النساء الحوامل والمرضعات تناول مكمل يحتوي على 150 ميكروجرامًا من اليود.

ويسهم اليود بدور حيوي في نمو المخ خلال الحمل، ويوجد بشكل طبيعي في الأسماك، خاصة البيضاء منها، والمأكولات البحرية بشكل عام، والحليب ومشتقات الألبان، بالإضافة إلى بعض أنواع الأملاح، لكن هناك تنبيهات من ضرورة عدم اكتفاء النساء بالحصول على المزيد من اليود من خلال الملح وحده.

مقالات متعلقة

  1. دراسة: حبوب منع الحمل قد تحمي النساء من بعض أنواع السرطان
  2. ما الذي تعرفه عن دواء دوفاستون؟
  3. نقص في الأطباء في ريف إدلب الغربي
  4. تلين العظام عند الأطفال

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة