× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

ليفربول يفوز على المتصدر ويخسر من “الهابطين”

مباراة ليفربول وويست بروميتش (حساب ليفربول في تويتر)

مباراة ليفربول وويست بروميتش (حساب ليفربول في تويتر)

ع ع ع

فوز ليفربول على المتصدر مانشستر سيتي في بطولة الدوري الإنكليزي، لم تعطه الدافع الكافي للحفاظ على تفوقه في المبارتين الأخيرتين اللتين لعبهما النادي في الدوري وكأس الاتحاد الانكليزي.

فخسر الريدز على يد سوانزي سيتي، متذيل الترتيب، في الجولة الرابعة والعشرين من الدوري الانكليزي الممتاز.

وخسر أمس، السبت 27 كانون الثاني، على يد ويست برومتش (قبل الأخير في ترتيب الدوري) في كأس الاتحاد الإنكليزي بثلاث أهداف مقابل هدفين.

المباراة التي خاضها ليفربول على أرضية ملعبه الأنفيلد في الدور الـ 32  تجلى ضعفه الدفاعي بشكل واضح حيث تلقى ثلاثة أهداف.

واستفاد مهاجموا بروميتش من الهفوات الدفاعية “القاتلة” في صناعة اللعب خلف صفوف الريدز وتسجيل هدف، كما أهدى مدافع ليفربول جويل ماتيب الهدف الثالث للضيوف.

وحمل المدرب الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول، دفاعات فريقه مسؤولية الخسارة بالأمس،  في تصريحات صحفية بعد المباراة، أظهر خلالها غضبه بسبب التفريط في تقدم فريقه بالنتيجة بذلك الشكل، والسماح للباجيز بالعودة للمباراة.

ورغم خروجه من الكأس، يحتل ليفربول المركز الرابع في ترتيب الدوري، ويقول متابعون إن دفاع النادي بحاجة للتدعيم، إذا أراد المنافسة على البطولات.

وقال كلوب “الجميع شاهد المباراة وكان هناك العديد من الأخطاء، لقد تركناهم ليعودوا للمباراة بشكل غير منطقي، علينا أن نكون حاسمين أكثر في تلك المواقف”.

وأضاف “في الهدف الثاني لهم عانينا من دفاع سيء للغاية، لقد تركناهم ليبنوا الهجمة ويصلوا لمنطقة الجزاء، وكان مسجل الهدف بدون أي رقابة. ليس هكذا يكون الدفاع”.

وشهد اللقاء استخدام تقنية الفيديو أكثر من مرة حيث لم يحتسب حكم اللقاء هدفًا ثالثًا لويست بروميتش كان سيحسم اللعبة، بداعي الخطأ على مدافع الريدز.

وفي الدقيقة 25 احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح النجم المصري محمد صلاح، أضاعها فيرمينو بعد تسديدها بالعارضة.

وحقق محمد صلاح رقمًا جديدًا مع الريدز بعد تسجليه الهدف رقم 25 خلال الموسم بجميع المسابقات، ليصبح رابع لاعب يفعل ذلك منذ عام 2000 بعد مايكل أوين وتوريس وسواريز.

مقالات متعلقة

  1. “الدوري الأوروبي” بانتظار “ليفربول” بعد إقصاء الإسبان
  2. "الإثارة" تبدأ في الدوري الإنكليزي
  3. مانشستر سيتي يخرج من "منافسات اللاهزيمة"
  4. محمد صلاح في صدارة المنافسين على الحذاء الذهبي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة