× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

وزير الخارجية اللبناني يصف نبيه بري بـ “البلطجي”

وزير الخارجية جبران باسيل ورئيس مجلس النواب نبيه بري (النهار)

وزير الخارجية جبران باسيل ورئيس مجلس النواب نبيه بري (النهار)

ع ع ع

وصف وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، في تسجيل مسرب له رئيس مجلس النواب، نبيه بري، بـ”البلطجي”.

وبحسب التسجيل الذي نشرته قناة “الجديد” اللبنانية أمس، الأحد 28 كانون الثاني، اعتبر باسيل أن بري منع “المغتربين الشيعة” من المشاركة في مؤتمر للطاقة الاغترابية في أفريقيا.

وزعم أن بري هدد المغتربين بمنعهم من الدخول إلى لبنان في حال مشاركتهم، واصفًا إياه بـ “البلطجي” وليس رئيس مجلس النواب.

وجاء التسريب في كلمة ألقاها باسيل خلال جولة انتخابية في قضاء البترون، أمام جمع من المواطنين في إحدى الكنائس.

وأعرب باسيل، في اتصال مع صحيفة “الأخبار” عن أسفه لما سرب له من كلام في الإعلام، معتبرًا أنه “خارج عن أدبياتنا وأسلوبنا في الكلام، وأتى نتيجة المناخ السائد في اللقاء، ومهما تعرضنا له فإننا لا نرضى الانزلاق بأخلاقياتنا”.

ويأتي ذلك بعد سجال إعلامي على مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، خلال الأيام الماضية، بين “التيار الوطني الحر” الذي يرأسه جبران باسيل، وبين “حركة أمل” برئاسة نبيه بري، حول عدة نقاط.

ونشأ الخلاف بين التيارين على خلفية توقيع الرئيس، ميشال عون، ورئيس الحكومة، سعد الحريري، على مرسوم “الأقدمية لضباط العام 1994″، واستبعاد توقيع وزير المال، علي حسن خليل، المحسوب على “حركة أمل” ونبيه بري.

ويرى عون والحريري أن مثل هذه المراسيم لا تستدعي توقيع وزير المال، في حين يعتقد بري أنه اختراق للدستور.

من جهته علق وزير المال على التسجيل المسرب لباسيل بالقول إن “الرئيس بري أكبر من المواقع، ولن يهزه في وجدان الناس كلام، لكن مع المس به سقطت كل الحدود التي كان وحده يضعها أمامنا، لفضح الكل في تاريخهم وإجرامهم والقتل والصفقات والمتاجرة بعنوان الطائفية ولنا بعد الآن كلام آخر”.

مقالات متعلقة

  1. بري يطلب من باسيل الاعتذار لكل اللبنانيين
  2. تسريب باسيل يشعل لبنان وتحذيرات من الفتنة الطائفية
  3. اتصالات بين مسؤولين لبنانيين من أجل التهدئة
  4. "حركة أمل" اللبنانية تدعو أنصارها لوقف المظاهرات

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة