× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

طعمة يرد على منتقدي صورته في مطار سوتشي

الرائد ياسر عبد الرحيم (يمين) ورئيس الوفد أحمد طعمة (وسط) وأيمن العاسمي ممثل الجبهة الجنوبية في أستانة - 22 كانون الأول 2017 ( الأناضول)

الرائد ياسر عبد الرحيم (يمين) ورئيس الوفد أحمد طعمة (وسط) وأيمن العاسمي ممثل الجبهة الجنوبية في أستانة - 22 كانون الأول 2017 ( الأناضول)

ع ع ع

رد رئيس وفد المعارضة إلى النسخة الثامنة من محادثات أستانة، أحمد طعمة، على منتقديه وعشرات الشخصيات، التي وصلت إلى مطار سوتشي وغادرته دون المشاركة في المؤتمر.

وفي سلسلة تغريدات لطعمة عبر حسابه في “تويتر” اليوم، الجمعة 2 شباط، قال إن “بعض الإخوة الثوريين سامحهم الله نظروا بسخرية إلى صورة لي مفترشًا الأرض في مطار سوتشي وعدوها إذلالًا”.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، الثلاثاء الماضي، وهو اليوم الذي شهد فعاليات “سوتشي”، صورة لطعمة (تعتذر عنب بلدي عن عدم نشرها) تظهره نائمًا على أرض المطار، واتهموه مع معارضين بقوا في المطار بأنهم “أذلاء لا قرار لهم”.

وانسحب وفد المعارضة من المؤتمر، على خلفية رفض روسيا إزالة شعارات النظام السوري من مطار سوتشي، وابتعادها عن “أساليب اللياقة الدبلوماسية”، بحسب بيان للمعارضة على رأسهم أحمد طعمة نشر الثلاثاء.

وأضاف طعمة “لكن وأيم الله لم يخطر ببالنا وبعد أن انتهينا من صلاة الفجر، وقد بلغ منا التعب ومفاوضات مريرة، إلا صورة إخوتنا من المعتقلين وقلنا نحن لسنا أعز منهم بل هم خير مكانًا وأعظم شأنًا عند الله”.

ووجه رسالة إلى الساخرين من الصورة مفادها “هل كنتم تودون أن نقبل أعلام النظام وشعاراته ونتوسد ريش النعام في سوتشي، أم نصمد ونفترش الأرض ونتذكر أيام السجن الخالية قبل عشر سنوات وفي بدايات الثورة”.

وأردف “لقد كانت الأيام التي قضيناها في السجن برفقة إخوتنا من رجالات إعلان دمشق من أسعد أيام حياتنا”.

وشرح رئيس أركان “الجيش الحر” سابقًا، أحمد بري، تفاصيل الذهاب إلى “سوتشي”، موضحًا لعنب بلدي “اتفقنا أن تزال كافة الملصقات التي تتعلق بالنظام ووقف القصف قبل السفر، ولكننا وصلنا إلى المطار وإذ بالملصقات مكانها فرفضنا الدخول والمرور من تحتها أو جانبها”.

واشترطت المعارضة التي توجهت إلى جنيف من تركيا، إزالة الملصقات للمرور، وبحسب بري “حاولوا إقناعنا بأنهم سيزيلونها غدًا فرفضنا”، إلا أن حوالي 70 معارضًا عادوا إلى أنقرة دون حضور المؤتمر على رأسهم بري وطعمة.

وخرج “سوتشي” بالاتفاق على تشكيل لجنة دستورية من المعارضة والنظام، على أن يختارها المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، بعد ترشيحات من تركيا وروسيا.

وكان طعمة قال أمس عبر حسابه “اعتبرنا الناشطون الثوريون الهواة مفرطين بحق الثورة السورية، وفاتهم أننا ما كنا لنعرض أنفسنا للتجريح إلا لأمر جلل”.

وأكد “لقد منّ الله علينا ونلنا مرادنا بتثبيت حق المعارضة الثورية وأسماء أعضائها، بأغلبية ثلثي مقاعد المعارضة في اللجنة، دون أن نضطر لقبول علم النظام وشعاره”.

وبحسب المعارض السوري فإن الجميع “سيقف صفًا واحدًا في اللجنة الدستورية ولن نمرر ما لايرضاه الشعب السوري، وستبدي لكم الأيام أنها ستقدم نموذجًا للتضحية والفداء قل نظيره ولن تقبل بأقل من رحيل النظام”.

كما أكد أنه “لم يستطع النظام السوري تغيير حرف من البيان الختامي لمؤتمر سوتشي المتوافق عليه دوليًا”.

وأثار ذهاب معارضين إلى “سوتشي” استهجان السوريين، بعد رفض وفد “هيئة التفاوض العليا” المشاركة، معتبرين أنهم توجهوا إلى روسيا “تحت ضغوط تركية”.

كما شارك أعضاء من “منصة موسكو”، على رأسهم قدري جميل، وممثلون عن تيار “الغد” السوري برئاسة أحمد الجربا.

مقالات متعلقة

  1. أردوغان يعتبر مؤتمر سوتشي "مكسبًا كبيرًا"
  2. برنامج مؤتمر "الحوار الوطني" في سوتشي
  3. أمريكا تعتبر مؤتمر سوتشي "فاشلًا"
  4. تحطم طائرة روسية تقل 91 عسكريًا من "سوتشي" إلى اللاذقية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة