× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

سوريا.. من مواجهات الميدان إلى إسقاط الطائرات

طائرة روسية تقدم تغطية لمقاتلين في قوات الأسد في كباجب بريف دير الزور - 5 أيلول 2017 (AFP)

طائرة روسية تقدم تغطية لمقاتلين في قوات الأسد في كباجب بريف دير الزور - 5 أيلول 2017 (AFP)

ع ع ع

مع إسقاط الطائرة الحربية الإسرائيلية اليوم، السبت 10 شباط، بصواريخ النظام السوري، وإسقاط مروحية تركية بأسلحة “قوات سوريا الديمقراطية”، يرتفع عدد الطائرات الحربية المسقطة خلال الأسبوع الماضي إلى ثلاث، إثر إسقاط طائرة روسية فوق إدلب السبت الماضي.

ويترافق التصعيد الأخير مع تعقد خريطة العمليات العسكرية على الأراضي السوري، فبينما كثّف طيران النظام الحربي المدعوم من الطيران الروسي غاراته الجوية على إدلب والغوطة الشرقية مؤخرًا، تستمر العملية العسكرية التركية في محيط مناطق سيطرة القوات الكردية في عفرين شمال حلب.

وفي الشمال الشرقي تركز قوات التحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، على استهداف قوات الأسد والميليشيات الموالية لها.

أما الجنوب السوري، فيشهد خرقًا إسرائيليًا بلغ أوجه اليوم، السبت 10 شباط، مع قصف الطائرات الحربية الإسرائيلية 12 هدفًا للنظام وإيران داخل الأراضي السورية.

“سو-25” روسية

تمكنت فصائل المعارضة، في 3 شباط الجاري، من إسقاط طائرة حربية روسية من نوع “سو-25” قرب بلدة معصران في ريف إدلب الجنوبي، بعد استهدافها بمضادات أرضية.

وأثارت حادثة إسقاط الطائرة الروسية غضبًا روسيًا، أسفر عن توجيه اتهامات للولايات المتحدة الأمريكية بتزويد المعارضة بصواريخ مضادة للطائرات.

فيما نفت الولايات المتحدة أي صلة لها بالمضادات التي أسقطت الطائرة، وقال مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، إريك باهون، إن الولايات المتحدة لم تزود أيًا من القوات الشريكة في سوريا بصواريخ، ولا نية لها للقيام بذلك في المستقبل.

لكن الاستخبارات العسكرية الروسية تمكنت من استعادة جثمان الطيار الذي كان يقود الطائرة المسقطة، بعد “التنسيق مع الجانب التركي”، وفق وزارة الدفاع الروسية.

“إف 16” إسرائيلية

استهدفت نيران من الجانب السوري اليوم طائرة إسرائيلية من طراز “إف 16″، بعد تنفيذها غارات جوية داخل سوريا، ما أدى إلى سقوط الطائرة وتحطمها في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأدى إسقاط الطائرة الإسرائيلية إلى تصعيد عسكري إسرائيلي بضرب 12 هدفًا في سوريا.

واستهدفت الغارات الإسرائيلية ثلاث بطاريات دفاع جوي سورية من نوع ” sa-5″، و” sa-17″، بالإضافة إلى أربعة أهداف إيرانية في منطقة الفرقة الرابعة قربة دمشق.

ونقلت وكالة أنباء النظام الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري أن “العدو الإسرائيلي عاود عدوانه على بعض المواقع في المنطقة الجنوبية، وتصدت له وسائط دفاعاتنا الجوية وأفشلت العدوان”.

فيما أكدت وزارة الدفاع الإسرائيلية أن “جيش الدفاع موجود في حالة جاهزية لمختلف السيناريوهات وسيواصل التحرك وفق الحاجة”.

هيلكوبتر تركية

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن طائرة هيلكوبتر تركية أصيبت فوق عفرين السورية وسقطت في ولاية هاتاي التركية.

وتوعد أردوغان في خطاب ألقاه اليوم مسقطي الطائرة بدفع الثمن “أضعافًا مضاعفة”، بحسب ما ترجمت عنب بلدي عن “حرييت” التركية.

من جانبها، نقلت قناة “روهاني” الكردية عن “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) قولها إنها أسقطت طائرة هيلوكبتر من نوع “كوبرا” على محور راجو غربي عفرين.

مقالات متعلقة

  1. دعوات للتظاهر في الشمال تحت شعار "خيارنا المقاومة"
  2. الطيران الروسي يصعد قصفه على ريف إدلب الجنوبي
  3. بعد نفي إسقاط الطائرة الإسرائيلية.. الإعلام الموالي يتفاخر بإطلاق الصاروخين
  4. النظام السوري مهددًا تركيا: نظام أردوغان يلعب دورًا قذرًا في سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة