× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“فيس بوك” تراقب سلوك المستخدمين حتى خارج موقعها

"فيس بوك" تواجه اتهامات حول حمايتها لبيانات ملايين المستخدمين (segnidalcielo)

"فيس بوك" تواجه اتهامات حول حمايتها لبيانات ملايين المستخدمين (segnidalcielo)

ع ع ع

قضت محكمة بلجيكية على شركة “فيس بوك”، بمخالفة مالية تصل إلى 125 مليون دولار، في حال لم تحذف بيانات جمعتها بشكل غير قانوني عن المواطنين البلجيكيين.

ورفعت هيئة مراقبة الخصوصية في بلجيكا قضية على “فيس بوك”، بسبب تتبعها لمستخدمي الإنترنت حتى خارج موقعها الإلكتروني، وفق ما نقلت وكالة “رويترز”، اليوم السبت 17 شباط.

وفي حال رفضت الشركة حذف البيانات فسيتم تغريمها بـ 250 ألف يورو يوميًا، أو ما يعادل 100 مليون يورو، لكن “فيس بوك” تنوي استئناف الحكم.

ويتعقب “فيس بوك” سلوك المستخدمين عبر الإنترنت، حتى حين يكونون خارج موقع الشركة، عبر ملفات تعريف الارتباط ونقاط غير مرئية على مواقع طرف ثالث، بحسب المحكمة.

ودافعت “فيس بوك” عن نفسها بأنها تستخدم تكنولوجيا تتماشى مع معايير الصناعة، وباستطاعة المستخدمين رفض جمع بياناتهم على مواقع الإنترنت والتطبيقات على برنامجها المستخدم للإعلانات.

وتجمع “فيس بوك” بيانات المستخدمين من أجل توجيه الإعلانات بشكل أدق للفئات التي قد تتفاعل معه، لكنها تنتهك الخصوصية الفردية بهذه الحالة.

وبحسب بعض الخبراء فإن برمجيات الذكاء الاصطناعي المصممة لمراقبة المستخدمين، تصل إلى مستويات من معرفة شخصيات الفرد قد يجهلها المقربون منه.

وهذا ما دفع بالعديد من المتابعين للاعتراض على التقنية المستخدمة، كون الأشخاص قد يكون لديهم تحفظ شديد حول معرفة أي أحد في العالم لمعلومات خاصة عنهم، مثل تفضيلاتهم واهتماماتهم التي لا يرغبون مشاركتها مع الآخرين.

وكانت “فيس بوك” أعلنت، منذ بداية العام الجاري، أنها ستطور سياسة عملها بهذا المجال، لتمكن المستخدمين من تحديد المعلومات والبيانات التي يرغبون بمشاركتها مع الآخرين، بما فيها تلك التي لن يطلع عليها أحد سوى إدارة الموقع.

مقالات متعلقة

  1. فضحية "فيس بوك" تتوسع.. تجمع بيانات حتى من لا يملكون حسابات
  2. "فيس بوك" تملك "معلومات حساسة" عن 70% من مستخدميها في أوروبا
  3. غرامة على "فيس بوك" بسبب "تضليل" في صفقة "واتساب"
  4. شركة تساعد "فيس بوك" في كشف هوية المعلنين السياسيين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة