× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

منظمة “شاين” تفتتح مراكز تعليمية جديدة في إدلب

من افتتاح فرع أكاديمية "شاين" في مدينة إدلب - 10 شباط 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

عنب بلدي – إدلب

احتضنت مدينة إدلب الفرع الثاني لأكاديمية “شاين”، بعد افتتاحه السبت، 10 شباط الجاري، كامتداد للمركز الرئيسي في مدينة معرة النعمان، والذي مضى على تأسيسه قرابة عامين.

 تدير الأكاديمية فرع المعلوماتية في معرة النعمان، ومدة الدراسة فيه سنة كاملة على مدار أربعة أيام في الأسبوع (ست ساعات يوميًا)، إلى جانب أكثر من 15 برنامجًا تدريبيًا مسرعًا أبرزها: الإدارة وإدارة المشاريع والصحة المجتمعية والتربية الخاصة واللغات وغيرها.

المهندس أحمد معمار، المدير الأكاديمي لـ “شاين”، قال إن فرع المعرة افتتح منذ سنتين وغطى ريف إدلب الجنوبي وحماة الشمالي، مؤكدًا لعنب بلدي توفير خدمات تعليمية “مميزة في المنطقة”.

وسعيًا لاستكمال التجربة، بدأ فرع إدلب بثلاثة دبلومات، يمتد كل منهما على شهرين (يومان في الأسبوع، كل يوم ست ساعات)، قبل افتتاح الفرع الأكاديمي الكامل في المدينة، وفق معمار.

واختيرت دبلومات علوم الكمبيوتر والصيانة الإلكترونية والصحافة، لتكون في الفرع الجديد، بعد تنظيم استبيان احتياجات للطلاب والطالبات في المنطقة، وبحسب المهندس فإن أعداد المستفيدين الكلية 45 طالبًا وطالبة، في كل دبلوم 15 شخصًا “كبداية”.

ولفت معمار إلى أن المجال مفتوح لاحقًا، لعقد دورات ودبلومات أكبر، واستيعاب أعداد أكبر من الراغبين.

رانيا قيسر، الناشطة في مجال التمكين المجتمعي ومديرة المعهد، قالت لعنب بلدي إن الأكاديمية تهدف لتأهيل الطلاب والطالبات وتعليمهم ثم إدخالهم سوق العمل بشكل مسرع خلال شهرين أو ثلاثة.

وبحسب قيسر، “هناك مهارات يفتقر لها الطلاب”، مشيرةً إلى أن “العمل يصب في إطار التمكين المجتمعي، حتى الوصول بالإنسان السوري إلى سوق العمل العالمي ليكون منافسًا”.

ووصفت مديرة المعهد الموارد البشرية في سوريا بأنها “ألماس خام بحاجة لبعض التأهيل فقط”، مؤكدة “ما نريده من الطلاب هو أن يتفوقوا ويتميزوا في كل ما يعملون به”.

استفاد العشرات من برامج تدريب “شاين” خلال الفترة الماضية، وفق من استطلعت عنب بلدي آراءهم، بينما تخرجت أولى دفعات فرع المعلوماتية في أيار من العام الماضي.

وقال عبدو العزام، أحد المتخرجين ويعمل أمين مخبر في الأكاديمية حاليًا، إنها تعتمد على أساليب تعليم حديثة تضمن التطبيق العملي ومواكبة التطور، مشيرًا إلى أنه “يعمل بموجب ما تعلمه ويطور نفسه”.

وقال الشاب إن الأكاديمية “تمنح شهادات تمكن من الحصول على فرص عمل في وقت سريع بعد إنهاء المنهاج وفق الخطة”.

وتخرجت نور الهدى الجندي من الفرع نفسه، لتعمل اليوم في مجال تصميم المواقع الذي تعلمته في الأكاديمية، مؤكدةً لعنب بلدي أن ما تعلمته من الناحية العملية تطبقه اليوم وتستفيد منه.

معهد “شاين” (السوري الإنساني للتمكين الوطني) مرخصٌ في إدلب ومعتمدٌ في الولايات المتحدة الأمريكية، منذ تأسيسه عام 2015، كما يُقدّم خدماته في التعليم والتدريب، والإغاثة والتنمية المستدامة، على امتداد ريف حماة الشمالي وإدلب وريف حلب.

مقالات متعلقة

  1. وقفة احتجاجية تضامنًا مع المعتقلين في معرة النعمان بريف إدلب
  2. صور جوية لمظاهرة معرة النعمان في ريف إدلب
  3. "شاين لاند" مدينة ملاهٍ مجانية لأطفال معرة النعمان
  4. ناديان صيفيان للأطفال واليافعين المهجّرين في ريف إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة