× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

دمشق تستلهم قهوة الشعير من غوطتها (فيديو)

قهوة اسبارلو (الصفحة الترويجية في فيس بوك)

قهوة اسبارلو (الصفحة الترويجية في فيس بوك)

ع ع ع

انتشرت خلال الأيام الماضية إعلانات عن قهوة شعير في العاصمة دمشق، قدمت على أنها الأولى من نوعها في سوريا.

وأقيم حفل ترويج لقهوة من الشعير اسمها “إسبرالو”، في فندق “فورسينزنز” في دمشق، بحضور عدد كبير من الفنانين السوريين، في 11 شباط الجاري.

حفل إطلاق قهوة إسبارلو – دمشق

باقة من الفنانين والأطباء ورجال الأعمال في حفل إطلاق قهوة اسبارلو. فندق الفور سيزونز – دمشق.ترقبوا فعاليات أخرى قريبا…

Posted by ‎Esbarlo اسبارلو‎ on Sunday, February 11, 2018

ونشرت الشركة إعلانات عن البديل الصحي للقهوة “لأول مرة في سوريا” وهي خالية من “الكافئين”.

Esbarlo

* الشعير مفيد جدا للتنحيف.* اشرب فنجان من قهوة الشعير اسبارلو على الريق وقبل كل وجبة.* إلعب تمارين المعدة. * قارن وزنك بعد ١٠ أيام.

Posted by ‎Esbarlo اسبارلو‎ on Sunday, December 24, 2017

وعلق ناشطون أن فكرة قهوة الشعير أول من بدأ بها كان سكان المناطق المحاصرة، وتحديدًا الغوطة الشرقية.

لم يعرف سكان الغوطة أن الحصار سيوحي لهم بأفكار غذائية يستفيد منها رجال أعمال في تسويق بضائعهم، وأنهم سيكون خير مثل للحكمة القائلة “الحاجة أم الاختراع”.

ويعتبر الخبز من الاحتياجات الأساسية للإنسان، حيث لا يتوافر القمح بكثرة في الغوطة، ما دفع الناس لصنعه من دقيق الذرة والشعير، وأحيانًا الأرز.

وابتكر أحد مالكي محامص القهوة في مدينة “دوما” عام 2014 قهوة بديلة عن قهوة البن وهي قهوة الشعير، وذلك بسبب فقدان البن في أسواق الغوطة، بعد الحصار.

ولأن القهوة هي المشروب الأساسي لدى السوريين وخاصة سكان دمشق وريفها، وجد الأهالي أن الأمر يستحق المغامرة والتجربة، وأصبحت مع الوقت القهوة السائدة في الغوطة، بسبب توفر موادها الأولية.

وتحدث المدير العام لمصنع القهوة “إسبارلو”، خالد العيسوي ، أثناء الحفل الدعائي الذي حضره مجموعة من الفنانين، مثل سلمى المصري، محمد خير الجراح، ومصطفى الخاني، عن فوائد قهوة الشعير، وأنها ملائمة لمرضى السكري، رغم أنه من المحاذير الطبية لتناولها ألا يكون الشخص مريضًا بالسكري، لتأثيرها السريع على معدلات السكر في الدم.

وتعتبر إيطاليا أول دولة صنعت القهوة من الشعير، كبديل عن القهوة العادية، للأشخاص الذين يعانون من حساسية ضد “الكافئين”، ولكنها في الوقت نفسه لا يمكن تناولها من قبل الأشخاص الذين يعانون من حساسية ضد “الغلوتين”.

وتضاف إلى قهوة الشعير جميع النكهات المتعارف عليها مثل الهال، القرنفل، والزنجبيل.

مقالات متعلقة

  1. تسجيلات تعكس تعامل الإعلام السوري مع حملة الغوطة الشرقية
  2. الشعير يحل أزمة الخبز في الغوطة الشرقية
  3. "حزب الله" يستعيد أحد قتلاه من الغوطة بعد خمس سنوات (فيديو)
  4. النظام يروج لاحتفالات مؤيديه في دمشق بعد اتفاق الغوطة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة