× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

دعوات إلى إغاثة اللاجئين السوريين في لبنان إثر الفيضانات

فيضانات في مخيمات اللاجئين السوريين شمالي لبنان - 18 شباط 2018 (حساب وزارة النازحين في تويتر)

فيضانات في مخيمات اللاجئين السوريين شمالي لبنان - 18 شباط 2018 (حساب وزارة النازحين في تويتر)

ع ع ع

ناشدت وزارة الدولة اللبنانية لشؤون النازحين “الهيئة العليا للإغاثة” من أجل التدخل لاحتواء الأزمة التي تسببتها السيول في لبنان بعد تسربها إلى مخيمات اللاجئين السوريين في الشمال اللبناني.

وقال وزير النازحين اللبناني، معين المرعبي، عبر حساب “وزارة النازحين لبنان” في “تويتر”، الأحد 18 شباط، إنه ناشد الأمين العام للهيئة العليا للإغاثة اللواء محمد الخير بالإضافة إلى المفوضية العليا للاجئين، مشيرًا إلى أنه تم التوصل إلى مساعدة اللاجئين في مخيمي السمونية والقليعات.

وتسبب المنخفض الجوي المترافق بالأمطار، الذي شهده الشمال اللبناني، أمس، بفيضانات وسيول تسربت إلى مخيمات اللاجئين السوريين، وسط الحديث عن أزمة إنسانية.

من جانبه، قال محافظ البقاع، كمال أبو جودة، إنه أصدر توجيهاته للدفاع المدني بخصوص مخيمات اللاجئين السوريين التي غمرتها مياه الأمطار جراء السيول.

وأشار، وفق ما نقلت “الوكالة الوطنية للإعلام” عنه، أنه تم اجلاء 21 عائلة من اللاجئين السوريين في سهل تعنايل بالبقاع وقدمت لهم العناية العاجلة.

من جانب آخر، أشارت الوكالة الوطنية إلى أن الرياح القوية تسببت بإتلاف أكثر من 70 خيمة تعود للسوريين في بلدة القليعات بسهل عكار، ما تسبب بإجلاء 43 عائلة إلى مخيم آخر، وسط دعوات إلى تأمين خيم بديلة يلجؤون إليها.

وتتعالى التحذيرات الحقوقية الدولية مع قدوم الشتاء لإنقاذ اللاجئين في المخيمات، وإيجاد حل جذري لمعاناتهم، كون مشكلاتهم تتفاقم كل شتاء مع هطول الأمطار والثلوج.

مقالات متعلقة

  1. الجيش اللبناني يداهم سكن اللاجئين السوريين قرب طرابلس
  2. لبنان.. أرقام توضح أين ذهب 300 ألف لاجئ سوري
  3. الفنان اللبناني زين العمر يشن هجومًا على السوريين في لبنان
  4. عدد اللاجئين السوريين في لبنان أقل من مليون

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة