× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

تسجيل “خرج ولم يعد” للوافد في السعودية آليًا

الشرطة السعودية (إكسبرس)

الشرطة السعودية (إكسبرس)

ع ع ع

عدلت مديرية الجوازات السعودية آلية تسجيل “خرج ولم يعد” للوافد إلى أراضيها.

ووفق ما نشرت الجوازات السعودية عبر حسابها في “تويتر” صباح اليوم، الاثنين 19 شباط، فإن “تسجيل خرج ولم يعد أصبح آليًا، بعد مرور شهرين من تاريخ انتهاء تأشيرة الخروج والعودة للوافد دون الحاجة لمراجعة الجوازات”.

وأوضحت أنه “سيتم تسجيل عبارة خرج ولم يعد لأي وافد أصدر تأشيرة خروج وعودة بشكل آلي، ولا حاجة لمراجعتنا كما كان سابقًا للتسجيل بشكل يدوي”.

وكانت الجوازات السعودية قالت في تموز الماضي، إنها ستغلق سجلات المخالفين من الوافدين إلى أراضيها، في حال لم يُغادروا المملكة.

وأضافت المديرية حينها “في حال انتهت المهلة، ولم يُغادر المخالفين الممنوح لهم تأشيرات خروج نهائي، سيتم إغلاق سجلاتهم وتطبيق كامل العقوبات بحقهم”.

وكانت الجوازات أعلنت في وقت سابق أن الوافد المخالف “يتوجب عليه المغادرة من تلقاء نفسه، كي لا يواجه أي عقوبة”.

وجاء ذلك في إطار آخر حملة أطلقت العام الماضي تحت اسم “وطن بلا مخالف”، التي تستمر حتى اليوم.

وبحسب إحصاءات وزارة الداخلية السعودية، التي نشرت في 13 شباط الجاري، فإن إجمالي المخالفين المضبوطين في الفترة الأخيرة، بلغ قرابة 600 ألف مخالف، معظمهم لنظام الإقامة، إلى جانب آخرين مخالفين لنظامي العمل وأمن الحدود.

وحدّدت وزارة الداخلية السعودية المخالفين بـ “كل من لا يحمل وثيقة إقامة تثبت هويته، أو كل من يحمل وثيقة ولكنه مخالف لنظام الإقامة والعمل”.

كما تستهدف الحملة كل من دخل المملكة بتأشيرة حج أو عمرة أو زيارة أو عبور، ولم يُغادر بعد انتهاء فترة صلاحية تأشيرته، إضافة إلى كلّ وافد خالف التعليمات بالحج دون تصريح.

وتطلق المملكة سلسلة من الحملات والقرارات التي أثرت في حياة الوافدين ومنهم السوريين، الذين بدأ قسم منهم مغادرة المملكة إلى وجهة أخرى.

مقالات متعلقة

  1. السعودية: أكثر من نصف الوظائف بيد الأجانب
  2. السعودية: 12 ألف مخالف عادوا بطرق نظامية بعد مغادرتهم
  3. "التعليم" السعودية تربط قبول الطلاب الوافدين ببصمة الجوازات
  4. السعودية تدعو المقيمين فيها لتسجيل بصماتهم.. لماذا؟

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة