× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مجزرة في دوما.. صباح دام في الغوطة الشرقية

مساعدة طفل من قبل عناصر الدفاع المدني في حمورية- 21 شباط 2018 (AFP)

مساعدة طفل من قبل عناصر الدفاع المدني في حمورية- 21 شباط 2018 (AFP)

ع ع ع

واصل الطيران الحربي السوري والروسي قصف مدن وبلدات الغوطة الشرقية لليوم الرابع على التوالي.

وبحسب مركز الغوطة الإعلامي اليوم، الخيمس 22 شباط، فإن 13 شخصًا قتلوا وأصيب العشرات نتيجة استهداف مدينة دوما بأكثر من 150 صاروخًا.

كما استهدف القصف بلدة أوتايا ومدن عربين وحرستا ومسرابا وكفربطنا، ما أدى إلى وقوع العديد من الإصابات بين المدنيين.

وأدى القصف إلى خروج مستشفى اليمان في سقبا عن الخدمة بعد استهدافها بغارات الطيران الحربي وراجمات الصواريخ.

وتتعرض مدن وبلدات الغوطة الشرقية لحملة قصف من قبل النظام السوري وروسيا، منذ ليل الأحد الماضي، ما أدى إلى مقتل أكثر من 300 شخص.

ويأتي استمرار القصف بعد إعلان وزارة الدفاع الروسية عن فشل محاولات الوصول إلى حل سلمي في الغوطة الشرقية.

لكن رئيس المكتب السياسي في جيش الإسلام، محمد علوش، نفى الادعاءات الروسية بوجود مفاوضات حول الغوطة.

وقال عبر قناته في تلغرام “لم تجر بيننا مفاوضات”، معتبرًا أن هذا التصريح هو “اعتراف روسي بارتكاب جرائم حرب بالتهجير القسري للمدنيين”.

ومن المتوقع أن يعقد مجلس الأمن جلسة مفتوحة، اليوم، بناء على طلب روسيا لمناقشة وضع المنطقة.

ويتوقع التصويت خلال الجلسة على مشروع قرار تقدمت به الكويت والسويد، يقضي بهدنة إنسانية لشهر واحد.

مقالات متعلقة

  1. قصف بالطيران الحربي على دوما يوقع ضحايا وجرحى
  2. غارات جوية على المرج توقع ضحايا مدنيين
  3. قصف يقتل أربعة أطفال في كفربطنا شرقي دمشق
  4. ثماني ضحايا في الغوطة الشرقية.. القصف مستمر

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة