× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أول تعليق من الرئيس التركي على أحداث الغوطة الشرقية

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان (الاناضول)

ع ع ع

انتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، المجتمع الدولي إزاء ما يحصل في الغوطة الشرقية بالقرب من دمشق.

وقال أردوغان عبر حسابه في “تويتر” اليوم، السبت 24 شباط، إنه “لم يتم إبداء أي ردة فعل جادة حيال النظام الإرهابي الذي يقصف شعبه كل يوم بقنابل البراميل المتفجرة منذ سبع سنوات، باستثناء الإدلاء ببعض جمل الإدانة البسيطة”.

وتساءل “هل رأيتم أو سمعتم بأن دولة أبدت ردة فعل جادة حيال ما يجري منذ أيام من عنف ووحشية مستمرة في الغوطة الشرقية؟ ويزعمون أنهم يدافعون عن المدنيين، فهل الذين يموتون في الغوطة عسكريين؟”.

وحول توعد الدول الغربية وأمريكا بمحاسبة النظام في حال استخدام السلاح الكيماوي، تساءل “هل القتل بالسلاح التقليدي شرعي، والقتل بالسلاح الكيماوي غير شرعي؟”.

وكانت عدد من الدول، ومنها فرنسا وأمريكا، هددت بقصف النظام السوري في حال استخدام الأسلحة الكيماوية.

وتتعرض الغوطة الشرقية لحملة قصف جوي مكثف، من قبل الطيران السوري والروسي، أسفرت عن مقتل ما يزيد على 438 شخصًا، خلال الأيام القليلة الماضية، وفق منظمات حقوقية محلية ودولية.

وكان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اعتبر، أمس، أن مواصلة قصف النظام السوري لمدن وبلدات الغوطة الشرقية يناقض اتفاق “أستانة”.

كما طالب المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، عبر “تويتر” بإيقاف المجزرة في الغوطة.

وكانت محافظة ريف دمشق في وزارة الإدارة المحلية التابعة للحكومة السورية المؤقتة، وجهت نداءً إنسانيًا للرئيس التركي، للتدخل الفوري والعمل على حماية المدنيين في المنطقة.

مقالات متعلقة

  1. أردوغان ينسق مع روسيا لإخراج مرضى الغوطة الشرقية
  2. أنقرة تتوقع "هدوءًا جديًا" في الغوطة الشرقية
  3. سجال روسي- تركي حول خروج مدنيين من الغوطة الشرقية
  4. الغوطة الشرقية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة