× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جاتوزو.. وحش ميلان يقوده بروحه

مدرب نادي اسي ميلان جينارو غاتوزو "تويتر"

ع ع ع

“العنيف” أو “المحارب” و”المحبوب” هذا ما لقب به جينارو جاتوزو حين كان لاعبًا في ميلان الإيطالي، والذي لم يطل غيابه عن الروسونيري إذ عاد من بوابة التدريب خلفًا لفينشنزو مونتيلا المُقال بعد النتائج السلبية التي لحقت بالنادي في مسابقة الدوري.

النجم السابق للفريق خاض بضع تجارب تدريبية فاشلة إلا أن إدارة النادي الصينية أعلنت عن تعيينه دون تفاصيل مهمته الجديدة حول كونه دائمًا أو مؤقتًا.

جاتوزو البالغ من العمر 39 سنة يعتبر من نجوم ميلان السابقين إذ لعب للفريق 13 موسمًا من 1999 إلى 2012 وفاز برفقته بعشرة ألقاب أهمها لقبان في دوري أبطال أوروبا، كما حمل الكأس العالمية في نهائي 2006 مع منتخبه إيطاليا أمام زيدان ورفاقه.

مسيرته كمدرب بدأها مع نادي سيون السويسري الذي درب فريقه موسم 2012-2013، ولكن إدارة النادي أقالته بعد 12 لقاءً من تعيينه، حقق فيها النادي الفوز في ثلاثة لقاءات وأربعة تعادلات وخمس هزائم.

عاد المدرب إلى إيطاليا ليشرف على تدريب فريق باليرمو الذي هبط إلى الدرجة الثانية، ولم يستمر سوى ثمانية لقاءات لم يحقق فيها سوى ثلاثة انتصارات وتعادل وأربع هزائم، وأقيل في أيلول 2013.

الإيطالي انتقل إلى اليونان في تجربة جديدة عام 2014 ليرافق فريق أوميلوس فيلاثلون هراكليوس، ولم يستمر إلى نهاية الموسم إذ أقيل بعد 17 لقاء حقق من خلالها خمسة انتصارات وثلاثة تعادلات وتسع هزائم.

إلا أن الفشل تخلى عن المدرب الجديد برفقة فريق بيزا الإيطالي أحد فرق الدرجة الثانية حاليًا، إذ قاده موسمين تمكن خلال الموسم الأول من قيادته إلى الدرجة الثانية من الدرجة الثالثة، ولكنه تقدم باستقالته، ثم عاد إلى تدريب الفريق لغاية الصيف الماضي، حين التحق بالطاقم الفني للفئات الصغرى وهو ما فتح الباب أمامه لتحقيق حلمه وتدريب فريقه السابق بعد إقالة مونتيلا.

الجدل الذي أثاره تعيين جاتوزو بسبب تجاربه السابقة تلاشى بعد سلسلة من نتائج إيجابية حققها الفريق الميلاني مع لاعبه السابق، دفع المخضرم كارلو أنشلوتي للإشادة بنتائج فريقه السابق، مؤكدًا أن للفريق فرصة حقيقية للتأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وقال أنشلوتي لصحيفة لاجازيتا ديلو سبورت أعتقد أنه إذا استمر ميلان بهذا الأداء يمكنه التأهل إلى دوري الأبطال، بشرط أن يكون لاعبوه مستعدين لاغتنام الفرص، مثنيًا على لاعبه السابق والمدرب الحالي للفريق اللامباردي إذ إنه تمكن من إعطاء الهوية للفريق الجديد.

وحطم جاتوزو مع ميلان عقدة سامبدوريا أخيرًا بفوزه عليه بهدف وحيد، إذ كان ميلان فشل قبل هذه المواجهة بالتسجيل أمام الفريق وخسر في مواجهتين معه.

وأوقف دفاع ميلان المد الهجومي للنادي ولم تهتز شباك دوناروما، وهي المرة الأولى التي يفشل بها سامبدوريا بهز شباك ميلان في آخر ثماني مواجهات جمعت الفريقين.

ميلان يحتل المركز السابع في ترتيب الدوري متأخرًا بثماني نقاط عن المراكز المؤهلة لدوري الأبطال أوروبا.

ويتربع نابولي ترتيب الصدارة ويلحق به يوفنتوس وروما ولاتسيو بالمركز الرابع.

وأسفرت قرعة الدوري 16 في الدوري الأوروبي عن وقوع النادي الإيطالي مع أرسنال الإنكليزي في مباراة اعتبرها محللون رياضيون من “رائحة دوري الأبطال”.

ويعتبر “البيج ميلان” ثاني أكثر الحاملين لدوري أبطال أوروبا بسبع مرات، بعد ريال مدريد الإسباني حامل اللقب 12 مرة.

ويرغب الروسونيري في التتويج باللقب الأوروبي والتأكيد على عودته إلى المسابقات بعد غياب طويل.

مقالات متعلقة

  1. الصينيون يشترون نادي ميلان الإيطالي بمليار يورو
  2. إنتر ميلان وبرشلونة قمة بدون ميسي
  3. اليوفي يحسم ديربي إيطاليا.. ونابولي يواجه فيورنتينا
  4. ميلان يفوز بكأس السوبر الإيطالي متفوقًا على يوفنتوس

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة