× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إسرائيل: “خطأ مهني” تسبب بإسقاط طائرتنا بصاروخ سوري

حطام الطائرة الإسرائيلية F16 شمالي فلسطين المحتلة - 10 شباط 2018 (AFP)

ع ع ع

قال الجيش الإسرائيلي إن التحقيقات أثبتت أن طائرته التي أسقطها صاروخ سوري، الشهر الماضي، سقطت نتيحة “خطأ مهني” من قبل طاقمها.

ووفق ما ذكرت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، الاثنين 26 شباط، فإن التحقيقات أظهرت أن صاروخًا من الطرف السوري أسقط طائرة “إف 16” تابعة للجيش الإسرائيلي حين كانت عائدة من مهمة قصف محطة أرضية إيرانية في الأراضي السورية.

إلا أن الطائرة وحين عودتها من مهمتها لم تتخذ إجراءات مضادة للصورايخ، ولم يستخدم طاقمها أي إجراءات دفاعية ما أدى إلى سقوطها، وإصابة الطيار بجروح خطيرة، فيما عاد الملاح إلى الخدمة الفعلية.

وبدأت الأحداث حين اخترقت طائرة إيرانية الأجواء الإسرائيلية، السبت 10 شباط الجاري، ما أدى إلى إسقاطها من قبل طائرة إسرائيلية.

وردًا على ذلك أغارت إسرائيل على أهداف عسكرية داخل سوريا، تصدى لها النظام السوري بصواريخ ما أدى إلى إسقاط طائرة من نوع “إف 16″.

وتلا إسقاط الطائرة الإسرائيلية تصعيد عسكري بين النظام السوري والجيش الإسرائيلي، الذي قال إنه مقاتلاته شنت هجمات على 12 هدفًا في سوريا، ثلاثة منها على بطاريات الدفاع الجوي السوري، وأربعة على نقاط إيرانية في الأراضي السورية.

من جانبه، قال رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية، غادي ايزنكوت، خلال اجتماعه مع كبار ضباط القوات المسلحة، أمس، “كان هناك في مسرح العمليات عدد من الطائرات التي دافعت بشكل فعلي عن نفسها في مواجهة النيران السورية أثناء إكمالها مهمتها، إحدى الطائرات التي لم تدافع عن نفسها أصيبت“، في إشارة إلى طائرة “إف 16”.

وكان الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، قال في وقت سابق إن “هناك احتمال بأن المقاتلة الإسرائيلية أصيبت بصاروخ من طراز SA-5 أو SA-17 وكلاهما من طراز صواريخ أرض- جو روسية الصنع”.

إلا أن التحقيقات النهائية أشارت إلى أنه لم يكن لموسكو، التي تتواصل إسرائيل باستمرار معهم من أجل تفادي حدوث مواجهات جوية فوق سوريا، أي صلة بالحادثة.

مقالات متعلقة

  1. الجيش الإسرائيلي: إيران وراء التصعيد والحكومة السورية ستدفع الثمن
  2. إسرائيل تتوسط لدى موسكو لنقل رفات "كوهين" من سوريا
  3. غداة قصف على دمشق.. إسرائيل تؤكد مواصلة تحركاتها ضد إيران
  4. انقسامٌ إسرائيلي حول استقبال اللاجئين.. والعرب يرفضون الضربة الأمريكية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة