× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

نزوح أهالي النشابية بسبب المعارك الدائرة بالغوطة

نزوح عائلات عن مناطق المرج بريف دمشق (عنب بلدي )

ع ع ع

تشهد مناطق النشابية والشيفونية حركة نزوح للأهالي على خلفية المعارك الدائرة بالمنطقة بين قوات الأسد والمعارضة.

وقال مراسل عنب بلدي في الغوطة الشرقية اليوم، 3 آذار، إن بلدة النشابية باتت فارغة بشكل كامل من الأهالي، الذين توجهوا إلى بلدات القطاع الأوسط من الغوطة الشرقية في سقبا وحمورية.

وأضاف أن قصفًا كثيفًا يستهدف المنطقة منذ السبت الماضي، إذ تحاول قوات الأسد التقدم على عدة محاور بالمرج، شرقي الغوطة.

وبحسب الناطق باسم هيئة أركان “جيش الإسلام”، حمزة بيرقدار، اليوم السبت 3 آذار، تدور معارك “عنيفة جدًا” على الجبهات الشرقية من الغوطة ضد قوات الأسد بمساندة روسية بالطيران الحربي والتخطيط العسكري، واتباع سياسة الأرض المحروقة للجبهة المكشوفة على امتداد شاسع.

وقال القيادي لعنب بلدي، إن “ضغطًا كبيرًا” تشهده المنطقة، في محاولة من قوات الأسد التقدم، لكن مقاتلي “الجيش” يتصدون لها.

وتحدثت مصادر إعلامية لعنب بلدي عن تقدم غير معروف النتائج لقوات الأسد في بلدة الشيفونية اليوم.

بينما ذكرت وسائل إعلام النظام، نقلًا عن مصادر ميدانية، أن قوات الأسد سيطرت على فوج النقل، وتواصل تقدمها على المحور، وبات على مشارف بلدة أوتايا.

وأشارت إلى قصف جوي ومدفعي على مواقع الفصائل العسكرية في عربين وحرستا، بعد إفشال محاولة تسلل لـ “جبهة النصرة” على محور المشافي في حرستا.

فيما أعلنت المعارضة بالمنطقة، عبر غرفة عمليات “بأنهم ظلموا”، أنها دمرت دبابة وعربة “شيلكا” لقوات الأسد كانت تحاول التقدم على جبهة المشافي بالقرب من طريق دمشق-حمص الدولي.

مقالات متعلقة

  1. قوات الأسد تحاول عزل النشابية شرق دمشق
  2. "جيش الإسلام" ينسحب من مواقع شرقي دمشق
  3. "جيش الإسلام" ينفي تقدم قوات الأسد في النشابية
  4. المجلس المحلي لمنطقة المرج يعلنها "منكوبة"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة