× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

حركة نزوح في بلدتي مسرابا وبيت سوا شرق دمشق

نزوح عائلات عن مناطق المرج بريف دمشق (عنب بلدي )

ع ع ع

شهدت بلدة مسرابا وسط الغوطة الشرقية حركة نزوح كبيرة باتجاه مناطق القطاع الأوسط ودوما.

وقال مراسل عنب بلدي في الغوطة الشرقية، اليوم الأحد 4 من آذار، إن 90% من أهالي البلدة غادروا منازلهم بسبب القصف والمعارك التي تشهدها المنطقة.

وتحدثت مصادر ميدانية في المنطقة عن خروج أعداد كبيرة من بلدة بيت سوا إلى مناطق مجاورة، عقب الأنباء الواردة عن تقدم قوات الأسد في المرج باتجاه مزارع العب والأشعري.

وتشهد بلدات ومدن الغوطة الشرقية تصعيدًا عسكريًا، منذ 19 من شباط الماضي، واستهدف القصف الجوي بشكل مركز الأحياء السكنية والمراكز المأهولة بالسكان.

وحققت قوات الأسد في الساعات الماضية تقدمًا واسعًا على حساب الفصائل العسكرية العاملة في الغوطة، بالتزامن مع قصف جوي ومدفعي أوقع عددًا من المدنيين بين قتيل وجريح.

وبلغت حصيلة الضحايا المدنيين في الغوطة الشرقية جراء الهجوم الذي بدأه النظام السوري بدعم روسي 770 مدنيًا خلال عشرة أيام، بحسب إحصائية نشرتها منظمة “أطباء بلا حدود”.

وذكرت المنظمة في بيانها أنها تلقت أخبار مقتل 770 شخصًا وجرح 4050 آخرين في الغوطة الشرقية، في الفترة ما بين 18 إلى 28 من شباط الماضي.

وفشلت الأمم المتحدة في إدخال قافلة إنسانية، كان مقررًا دخولها اليوم، الأحد 4 من آذار، إلى مدن وبلدات الغوطة.

وبحسب مسؤول في الأمم المتحدة داخل سوريا، قال لوكالة رويترز إن قافلة الإغاثة التي تشارك فيها منظمات إنسانية لن تدخل المنطقة المحاصرة كما كان مقررًا.

مقالات متعلقة

  1. قوات الأسد تسيطر على مسرابا والأفتريس في الغوطة
  2. مديرا تفصل قوات الأسد عن شطر الغوطة الشرقية (خريطة)
  3. قوات الأسد تتقدم باتجاه بلدة مديرا شرق دمشق
  4. قوات الأسد تحاول عزل النشابية شرق دمشق

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة