× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“الحرس الثوري”: إيران زادت إنتاجها للصواريخ ثلاثة أضعاف

حاملة صواريخ بعيدة المدى في إحدى القواعد الإيرانية - (انترنت)

حاملة صواريخ بعيدة المدى في إحدى القواعد الإيرانية - (انترنت)

ع ع ع

أعلنت إدارة الفضاء بالحرس الثوري الإيراني عن زيادة إنتاج الصواريخ في البلاد ثلاثة أمثال ما كانت عليه في الماضي.

ولم يوضح رئيس الإدارة، البريجادير جنرال أمير علي حاجي زاده، المدة الزمنية التي جرت خلالها الزيادة، وفق ما نقلت وكالة “رويترز”، اليوم الأربعاء 7 من آذار.

وأشار القائد إلى أنه في الماضي كان يتوجب على إيران أن توضح للكثير من الجهات أفعالها، بينما تغير الأمر اليوم، وفق ما نقلت عنه وكالة “فارس” للأنباء.

واتفق مسؤولون إيرانيون مع الحكومة والبرلمان على الحاجة لصواريخ أرض- أرض بشكل خاص، بحسب زاده.

وتجري إيران تجارب على أسلحة جرى تطويرها في مخابرها، لكن جزءًا من هذه التجارب لا ينجح وفق ما تظهره تسجيلات مصورة لعمليات التجريب، بالرغم من امتلاكها لترسانة أسلحة كبيرة.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية هددت بالانسحاب من الاتفاق النووي المبرم مع إيران، في حال لم تقلص الأخيرة من نفوذها بالشرق الأوسط، وتقلص برنامجها الصاروخي.

فيما أبلغ مسؤولون إيرانيون رفيعو المستوى، وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، خلال زيارته لطهران يوم الاثنين، أن برنامج الصواريخ الباليستية غير قابل للتفاوض.

وتواجه إيران عدة عقوبات اقتصادية نتيجة اتهامها بدعم الإرهاب في الشرق الأوسط، لا سيما من خلال دعمها للنظام السوري في صراعه ضد معارضيه.

كما تشارك إيران في حروب عدة دول أخرى، مثل العراق واليمن، وتتهمها جهات دولية بتزويد الحوثيين بصواريخ لاستهداف السعودية، فيما تنفي طهران تقديم هذا النوع من الأسلحة للجهات الحليفة لها، أو بقصد استهداف السعودية تحديدًا.

مقالات متعلقة

  1. إيران تنعي قياديًا رفيعًا شارك في الحرب العراقية وقتل في سوريا
  2. مهددة بضربات جديدة.. إيران توضح تفاصيل قصفها لتنظيم "الدولة" في سوريا
  3. الحرس الثوري الإيراني يخسر ضابطًا جديدًا في حلب
  4. بدعوة من واشنطن.. مجلس الأمن يجتمع من أجل إيران

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة