× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مصادر: مهلة لبلدات في الغوطة للقبول بشروط النظام

آثار القصف الذي استهدف بلدة حمورية بالغوطة الشرقية- 7 آذار 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

قالت مصادر أهلية من بلدات القطاع الأوسط في الغوطة الشرقية إن وقف إطلاق نار يشملها اليوم، كمهلة من قوات الأسد للقبول بشروطها.

وتمتد المهلة من الساعة الثامنة صباح اليوم، الاثنين 12 آذار، حتى الساعة الخامسة مساء، ضمن المفاوضات الجارية بين لجنة أهلية من بلدة حمورية والنظام السوري حول التطورات الميدانية في المنطقة.

وبحسب المصادر، ففي حال الرفض هددت القوات بقصف المدينة واقتحامها.

وترفض الفصائل والهيئات المدنية في القطاع الأوسط التصريح رسميًا بأي مفاوضات مباشرة.

وشطرت قوات الأسد الغوطة الشرقية إلى ثلاثة جيوب: دوما التي يسيطر عليها “جيش الإسلام”، وحرستا التي تسيطر عليها “أحرار الشام”، والقطاع الأوسط (حمورية، سقبا، جسرين، كفربطنا، عربين، عين ترما، زملكا) بيد “فيلق الرحمن”.

وذكرت قناة “روسيا اليوم” أن العسكريين الروس من “مركز المصالحة” في سوريا لا يزالون يخوضون مفاوضات مع فصائل الغوطة، بغية تنسيق خروجها من المنطقة.

ونقلت عن المتحدث باسم “مركز المصالحة”، اللواء فلاديمير زولوتوخين، أن ممثلي المركز عقدوا لقاء جديدًا مع قيادة فصيل “فيلق الرحمن”، وطلبوا من عناصره النأي بالنفس عن مقاتلي “جبهة النصرة” (المنضوية في هيئة تحرير الشام).

وقالت مصادر مطلعة من الغوطة الشرقية لعنب بلدي أمس، الأحد 11 من آذار، إن المفاوضات انتهت بسلسة من الشروط طرحها النظام على الأهالي، من بينها تسوية أوضاع الراغبين بالبقاء وعدم خروج المدنيين منها، وإلقاء السلاح للمكلفين بخدمة الجيش مع ضمان عدم الملاحقة “القانونية”، على أن يكمل المتخلفون خدمتهم العسكرية في “الفيلق الخامس”.

ويخرج الأهالي والشباب غير الراغبين بتسوية أوضاعهم إلى مناطق لم تحدد بعد، ولكن المرجح أن تكون إلى الشمال السوري.

وبحسب المصادر عدّل النظام شرطًا كان يقضي بخروج “المسلحين” دون سلاحهم الفردي، إلى حملهم السلاح في أثناء خروجهم.

وفي حال عدم الموافقة على الشروط فكان التهديد من جانب النظام بمواصلة العملية العسكرية على المنطقة.

ونفى المتحدث الرسمي باسم فصيل “فيلق الرحمن”، وائل علوان، وجود أي مفاوضات مع الروس أو حلفائهم، مشيرًا إلى أن “وزارة الدفاع الروسية وإعلام الأسد يعمدون إلى نشر مغالطات وأكاذيب للتأثير على معنويات الثوار”.

خريطة السيطرة في الغوطة الشرقية - 12 آذار 2018 (Livemap)

خريطة السيطرة في الغوطة الشرقية – 12 آذار 2018 (Livemap)

 

مقالات متعلقة

  1. اتفاق بين لجان أهلية وقوات الأسد في سقبا شرق دمشق
  2. قوات الأسد تتوغل في عمق الغوطة الشرقية
  3. قوات الأسد تتقدم باتجاه كفربطنا بالتزامن مع نزوح المدنيين
  4. لجنة تفاوض تعود بشروط النظام إلى الغوطة الشرقية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة