× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“الصليب الأحمر” يشكك بوصول المساعدات إلى عفرين

مدنيون في شوارع عفرين بعد انتشار "الجيش الحر" والقوات التركية في المنطقة - 18 آذار 2018 (رويترز)

مدنيون في شوارع عفرين بعد انتشار "الجيش الحر" والقوات التركية في المنطقة - 18 آذار 2018 (رويترز)

ع ع ع

شككت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في إمكانية وصول مساعدات منظمة الهلال الأحمر التركي إلى المدنيين الكرد في منطقة عفرين السورية.

وطالب الصليب الأحمر اليوم، الاثنين 19 من آذار، بإتاحة مجال أكبر أمامها للوصول للمدنيين في عفرين بعد العملية العسكرية التركية فيها، بحسب وكالة “رويترز”.

وقال رئيس اللجنة الدولية، بيتر ماورير، خلال مؤتمر صحفي عقد في جنيف إن مصداقية الهلال الأحمر التركي الذي يعمل في عفرين “أقرب إلى الصفر” وسط السكان الكرد.

وأعلن الهلال الأحمر التركي ومنظمة إدارة الطوارئ والكوارث (آفاد) التركيتين، توزيع مساعدات غذائية على الأهالي في عفرين، ابتداءً من اليوم، بعد إتمام الجيش التركي عمليات إتمام إزالة الألغام في المنطقة.

جاء ذلك عقب عودة ماورير من زيارة دامت أسبوعين إلى سوريا والعراق وإيران، أكد بعدها أن اللجنة تساعد البعض من آلاف النازحين المدنيين الذين فروا إلى قرى حلب، ولكنها بحاجة للوصول بشكل منتظم إلى عفرين، فللمدنيين الحق في الحصول على مساعدات “محايدة ومنصفة” و”حق اختيار إما المغادرة أو البقاء”.

وأعلنت القوات التركية بالتعاون مع فصائل “الجيش الحر” أمس عن سيطرتها على كامل مدينة عفرين، بعد حملة دامت ثمانية أسابيع لطرد مقاتلي “وحدات حماية الشعب” (الكردية) التي تعتبرها أنقرة “إرهابية”.

وبررت “الوحدات” في بيان لها انسحابها من مركز عفرين والمناطق المحيطة بها للحفاظ على حياة المدنيين، لكنها هددت باستمرار العمليات العسكرية لها على الجهة الجنوبية للمركز.

وأكدت الأمم المتحدة قبل يومين أن 48 ألف مدني غادروا عفرين في الأيام القليلة الماضية.

كما أشار تقرير سابق للأمم المتحدة، في الشهر الماضي، إلى أن السلطات المحلية في عفرين تفرض حظرًا على حركة المدنيين، خاصة الراغبين في مغادرة المنطقة.

وكانت أول قافلة مساعدات إنسانية وإغاثية مؤلفة من 28 شاحنة دخلت عفرين عبر معبر زيارة بإشراف الهلال الأحمر السوري والصليب الأحمر، في 1 من آذار الحالي.

مقالات متعلقة

  1. مساعدات عفرين تشعل خلافًا بين الصليب والهلال الأحمر
  2. تجهيزات الهلال الأحمر التركي لاستقبال أهالي حي الوعر
  3. الصليب الأحمر ينفي مرافقة الأسد إلى الغوطة الشرقية
  4. عقب مجزرة "الهلال".. الصليب الأحمر يعلّق إدخال المساعدات إلى المناطق المنكوبة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة