× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أعضاء مجلس الشعب: مداخلات لا تسمن ولا تغني

مجلس الشعب السوري (سانا)

مجلس الشعب السوري (سانا)

ع ع ع

استهل بعض النواب في مجلس الشعب السوري مداخلاتهم بتقديم الشكر لوزير الكهرباء، على ما وصفوها بالجهود التي تبذلها وزارته.

وبحسب من نشرته مواقع إخبارية محلية، منها “صاحبة الجلالة”، فإن كلًا من الأعضاء جميل جبهجي، سامر شيحا، وماهر قاورما قدموا شكرهم وتقديرهم إلى الوزراء، في جلسة أمس الاثنين 19 من آذار، خلال مناقشة منجزات وزارة الكهرباء.

ودعا موقف الأعضاء رئيس المجلس، حمودة صباغ، إلى مطالبتهم بعدم إضاعة الوقت بتقديم الشكر والثناء للوزراء، ولا سيما أن الوقت المخصص لمداخلة كل عضو لا يزيد عن دقيقة واحدة.

وسعيًا من الصباغ لوقف كيل المديح للوزراء قال “نحن نشكر السادة الوزراء، على كل الجهود المبذولة، كلما قدم أحدهم رؤية وزارته خطتها”، مشيرًا إلى أن المداخلة يجب أن تشتمل على المطالب ودراسة خطة الوزارة، دون تفاصيل أخرى.

ولكن الأعضاء أصروا على الاستمرار بمديح الوزير رغم تعليمات صباغ، فتابعت النائبة نور الشغري شكرها لوزير الكهرباء مباشرة بعد انتهاء الرئيس من كلامه، في إصرار على مخالفة مطالبه.

ويسير حمودة صباغ على خطى وزير الدفاع عندما أصدر تعميمًا إلى وزارة الإعلام يمنع فيها وسائل إعلام النظام من ذكر أسماء وألقاب الضباط العسكريين، خلال تغطية أخبار المعارك.

وتتزامن مطالب الصباغ مع مطالب عدد من أعضاء مجلس الشعب، ومنهم ماري بيطار، في نفس الجلسة خلال مناقشة وزير البيئة، بهدم ساحة العباسيين، وإزالة كل ما فيها من مخلفات وإسمنت، وإقامة مترو أنفاق، ونقل محطات الوقود إلى خارح دمشق.

ووصف الصباغ طلبات الأعضاء بـ”الخيالية” وخاصة عندما طالب أحدهم بإنشاء محميات طبيعية، وحياة تحت الماء.

مقالات متعلقة

  1. ماذا وراء استجواب وزراء الأسد في مجلس الشعب؟
  2. الكهرباء تحمل "الإرهابيين" مسؤولية التقنين.. وعضو مجلس الشعب: وزير الكهرباء "كاذب"
  3. خميس يمنع عباس من إعطاء "تصريح الفيميه" لأعضاء مجلس الشعب
  4. عنفات غازية "كهلة" لتوليد الكهرباء في الحسكة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة