× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“تحرير الشام” تتهجم على مدرسة للإناث في إدلب

ساحة الساعة في مدينة إدلب - كانون الثاني 2017 (عنب بلدي)

ساحة الساعة في مدينة إدلب - كانون الثاني 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

حاول عناصر من “هيئة تحرير الشام”، ضمن ما يعرف بـ “سواعد الخير”، اقتحام مدرسة ثانوية للإناث في إدلب.

وعلمت عنب بلدي من مصادر متطابقة في إدلب اليوم، الثلاثاء 20 من آذار، أن عناصر حاولوا دخول ثانوية “العروبة” للإناث، إلا أن بعض شباب المدينة منعوهم من ذلك.

وتكررت الاعتقالات على يد مجموعة “سواعد الخير” في إدلب، خلال الأيام القليلة الماضية، بعد انخفاض نشاط المنظمات، إثر توسع “الهيئة” نهاية العام الماضي في المدينة.

والمجموعة تقدم نفسها على أنها “شرطة إسلامية” تتبع للفصيل.

ووفق ما ذكرت “تنسيقية إدلب” في “فيس بوك”، فإن المجموعة حاولت الدخول “بحجة اللباس غير الشرعي”.

ولفتت إلى أن العملية “رافقها إطلاق رصاص من قبل عناصر الحسبة، ما خلف إصابة أحد المدنيين”.

وكانت مجموعة من “سواعد الخير” التابعة لـ “الهيئة”، أوقفت في العاشر من شباط الماضي، حافلة تتبع لمنظمة “بنفسج”، تعمل بموجب مشروع النقل الداخلي داخل مدينة إدلب، واعتقلت سائقي بعض الحافلات بتهمة “الاختلاط” ثم أطلقت سراحهم.

كما طالت الاعتقالات طلابًا وطالبات من معهد “DTC”، وآخرين من مناطق أخرى في إدلب، وفق مصادر عنب بلدي.

واعتقلت مطلع آذار الحالي، متطوعين من فريق “ملهم التطوعي”، ثم أطلقت سراح أحدهما واحتفظت بالثاني بحجة “تورطه في أعمال أمنية”.

ويشتكي أهالي المدينة، التي تسيطر عليها “تحرير الشام”، من جولات متكررة للمجموعة على المدارس، وتدخل في شؤون الطلاب والمدرسين، بحجة “أفعال غير شرعية”.

مقالات متعلقة

  1. "تحرير الشام" تعلن عن "نظام شرعي" في إدلب
  2. "تحرير الشام" توقف سائقي النقل المجاني بتهمة "الاختلاط"
  3. "تحرير الشام" تعتقل متطوعين من "ملهم التطوعي" في إدلب
  4. منظمات مدنية في إدلب ترفض تدخل الفصائل في عملها

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة