× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ارتفاع حصيلة ضحايا حي كشكول إلى 44 شخصًا

آثار قصف سوق شعبي في حي كشكول بجرمانا- 20 آذار 2018 (سانا)

ع ع ع

ارتفعت حصيلة ضحايا التفجير الذي وقع في سوق حي كشكول على أطراف مدينة جرمانا في دمشق، إلى 44 شخصًا، بحسب ما نقل موقع “الوطن أونلاين”، المقرب من النظام، عن مصدر طبي.

واستهدفت قذيفة صاروخية، أمس الأحد 20 من آذار، سوقًا شعبيًا في حي كشكول، ما تسبب بمقتل وجرح عشرات المدنيين، إلى جانب دمار كبير من المنازل، بحسب وكالة الأنباء الرسمية (سانا).

واتهمت الوكالة من أسمتهم “التنظيمات الإرهابية المنتشرة في الغوطة الشرقية”، بالمسؤولية عن إطلاق القذيفة.

لكن البعض اعتبر أن القذيفة قد يكون مصدرها قوات الأسد، نتيجة قرب السوق من وادي عين ترما، الذي يتعرض للقصف بمختلف أنواع الأسلحة، منذ أمس، بهدف السيطرة عليه.

مصدر لعنب بلدي رجح أن يكون سقوط القذيفة في السوق عن طريق الخطأ، نتيجة قرب المسافة بين السوق ووادي عين ترما، إضافة إلى أن قوات الأسد سيطرت على معظم معامل تصنيع الذخائر التابعة للفصائل في الغوطة خلال حملتها العسكرية.

وتتعرض مدن وبلدات الغوطة الشرقية، منذ 18 من شباط الماضي، لحملة عسكرية مكثفة من قبل قوات الأسد وبمساندة الطيران الروسي، وسيطرت على مساحات واسعة من المنطقة.

وشهدت مناطق في العاصمة دمشق وضواحيها سقوط قذائف أدت إلى وقوع ضحايا في مناطق عدة.

ويتهم إعلام النظام فصائل المعارضة المسلحة في الغوطة الشرقية، بالوقوف وراء الاعتداءات التي تتعرض لها العاصمة، في حين لا تتبناها الفصائل.

مقالات متعلقة

  1. ضحايا بقصف استهدف جسر فكتوريا في دمشق
  2. ضحايا في دمشق جراء قذيفة هاون
  3. درعا تتصدر حصيلة ضحايا التعذيب خلال تموز
  4. دير الزور تتصدر حصيلة ضحايا التعذيب في آذار

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة