× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

اعتقال “جهادي” ألماني بارز شمالي سوريا

مقاتل من تنظيم الدولة الإسلامية يرفع راية التنظيم في شوارع مدينة دير الزور - (رويترز)

مقاتل من تنظيم الدولة الإسلامية يرفع راية التنظيم في شوارع مدينة دير الزور - (رويترز)

ع ع ع

ذكرت تقارير إعلامية ألمانية أن القوات الكردية ألقت القبض على مقاتل ألماني بارز، قاتل إلى جانب تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا.

وقالت قناة “NDR” الألمانية، في تقرير نشرته اليوم الخميس 22 من آذار، إن المدعو “فريد ص” وزوجته محتجزان في سجن تابع لـ “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) شمالي سوريا.

فيما أجرت قناة “VRT” الألمانية لقاء مع زوجة “فريد ص” داخل مركز للاحتجاز، أكدت فيه اعتقال زوجها، فيما لم تذكر القوات الكردية تفاصيل اعتقال المقاتل الألماني.

ويعتبر “فريد ص” من أبرز “الجهاديين” المطلوبين للسلطات الألمانية، وظهر في مقاطع فيديو متكررة مستعرضًا نفسه أمام جثث لقتلى، أعدموا ميدانيًا على يد عناصر تنظيم “الدولة”.

وكانت واشنطن والأمم المتحدة وضعتا “فريد ص” على لائحة العقوبات عام 2017، وصُنف حينها على أنه “إرهابي دولي بارز”.

وسافر الجهادي الألماني إلى سوريا عام 2013 معلنًا انضمامه إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”، المعروف بـ”داعش”، وكان من أبرز الأصدقاء المقربين إلى مغني الراب الألماني الشهير، دينس كوسبرت، الذي كان من أبرز عناصر التنظيم أيضًا.

وقتل مغني الراب في غارة جوية للتحالف الدولي على سوريا، في كانون الثاني الماضي، وسبق أن ظهر في عدة تسجيلات دعائية، أحدها كان يحمل فيه رأسًا مقطوعًا.

وتواجه الحكومات الأوروبية صعوبات عدة تتعلق بكيفية تعاملها مع مواطنيها المعتقلين في سوريا على خلفية تهم “إرهابية”.

ولا توجد اتفاقيات تعاون قضائي بين ألمانيا وسوريا، كما أن حكومة النظام السوري لا تملك سلطة على المناطق الواقعة تحت سيطرة الكرد في سوريا.

وتطالب دول الاتحاد الأوروبي مرارًا بعدم تنفيذ حكم الإعدام بحق مواطنيها “الجهاديين” في سوريا، داعية إلى محاكمات “عادلة”.

مقالات متعلقة

  1. إيطاليا ترسل جنودًا ومستشارين عسكريين إلى دير الزور
  2. صحيفة بيلد: المخابرات الألمانية تستأنف تعاونها مع الأسد
  3. 200 متطوع ألماني يقاتلون مع الكرد ضد تنظيم "الدولة"
  4. "قسد" تسلم مطار منغ العسكري للروس

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة