× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

جريمة قتل تهز حي ركن الدين في دمشق

حي ركن الدين الدمشقي- 22 آذار 2018 (ركن الدين فيس بوك)

ع ع ع

هزت جريمة قتل حي ركن الدين في العاصمة السورية دمشق، عندما قتل رجل امرأته وثلاثة أشخاص معها مساء أمس، الجمعة 23 آذار.

وبحسب ما ذكر ناشطون وشبكات إخبارية محلية، فإن الضابط في “منظمة التحرير الفلسطيني” (ع، ش) قتل زوجته وأخويها، إضافة إلى ابن عمهم.

وأرجعت صفحة “ركن الدين”، عبر “فيس بوك”، سبب الجريمة إلى خلاف عائلي بين القاتل وعائلة الزوجة، مشيرة إلى أنه سلم نفسه عقب ارتكابه الجريمة.

وأكد ناشطون أن القاتل استغل إطلاق الرصاص الكثيف من قبل حواجز النظام في المنطقة، احتفالًا بخروج فصائل الغوطة الشرقية إلى إدلب وسيطرة قوات الأسد على المنطقة، وظن السكان أن صوت الراصاص نتيجة الاحتفال.

وكان فصيل “فيلق الرحمن” وقع مع الجانب الروسي اتفاقًا أفضى إلى خروج عناصره بشكل كامل من أحياء جوبر وزملكا وعين ترما وحزة، بالإضافة إلى الأهالي غير الراغبين بتسوية أوضاعهم.

وأثارت الحادثة ردود فعل واسعة بين أهالي المنطقة، وطالبوا بإنزال عقوبة قاسية بحق الضابط.

وكثرت حالات القتل في الفترة الأخيرة في أحياء مدينة دمشق وخاصة التي تشهد وجودًا أمنيًا كثيفًا، أرجعه البعض إلى انتشار السلاح العشوائي بين أيدي الأهالي، كما كثرت حالات الخطف الأمر الذي ولد شكًا لدى المواطنين بأنها باتت “جريمة منظمة”.

وتغيب الأرقام الرسمية الدقيقة حول عدد الضحايا الذين قتلوا أو أصيبوا تحت تأثير الرصاص العشوائي في المناطق المدنية.

مقالات متعلقة

  1. ذاكرة سوريّة.. من حي ركن الدين الدمشقي مع شيرين الملا
  2. ضحايا في قصف ركن الدين وسط دمشق
  3. دمشق.. تفجيرٌ استهدف لواءًا في نظام الأسد
  4. الهاون يستهدف مجددًا مجمع كفتارو وسط دمشق

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة