× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

باسم ياخور يدخل عالم الدراما التفاعلية

باسم ياخور خلال توقيع العقد (صفحته الشخصية في فيس بوك)

باسم ياخور خلال توقيع العقد (صفحته الشخصية في فيس بوك)

ع ع ع

يمضي الفنان باسم ياخور في تجربة الدراما التفاعلية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأعلن ياخور عبر صفحته الشخصية في “فيس بوك” أمس، الثلاثاء 27 من آذار، عن توقيع عقد لإنجاز هذه الأعمال بصورة حصرية مع شركة “le signatures”، ونشر صورة جمعته بمدير الشركة خلال توقيع العقد.

ولم يصرح ياخور عن موعد بدء عمليات التصوير، أو عن الأعمال التي سيصورها، واكتفى بذكر أنها ستكون “قريبا”.

ويأتي توقيع ياخور مع هذه الشركة في فترة شهدت نجاحًا كبيرًا للمسلسل التفاعلي “بدون قيد” للفنان رافي وهبي، إذ أحدث عرض المسلسل الذي قدم على شكل ثلاث قصص منفصلة مع سيرها في نفس الخط الدرامي، ضجة كبيرة وخاصة أنه يتيح للمشاهد البدء من حيث يريد في مشاهدته.

ولكن من المآخذ التي كانت عليه أنه لم يطلق العنان لخيال المشاهد ليختار الخاتمة، وإنما كانت موجودة سلفًا.

واعتبر الفنان رافي وهبي أن المسلسل التفاعلي الذي يعرض عبر مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة “يوتيوب” يحرر العمل من القيود الرقابية، كما أنه جاء ردًا على منع المسلسلات السورية في بعض المحطات التلفزيونية العربية.

وشهدت الأيام الماضية إتمام عمليات تصوير المسلسل التفاعلي السوري الثاني، بعنوان “Doubt” الشك، وهو من بطولة الفنان بسام كوسا وديمة قندلفت ومجموعة من نجوم الدراما السورية.

وكانت الدراما السورية عانت منذ بدء الثورة من أزمة عزاها نقاد إلى رداءة النصوص، وشركات الإنتاج غير المتخصصة، بالإضافة إلى مغادرة بعض النجوم المعارضين للنظام خارج سوريا.

ويشارك الفنان باسم ياخور في الموسم الرمضاني 2018 في مسلسل “الواق واق” من تأليف ممدوح حمادة، وإخراج الليث حجو، بالاشتراك مع مجموعة من الفنانين، منهم شكران مرتجى، وجرجس جبارة.

مقالات متعلقة

  1. باسم ياخور يعود لتقديم البرامج على طريقة "الحلم"
  2. لوحات كوميدية "تفاعلية" لباسم ياخور في رمضان
  3. باسم ياخور يعود إلى الدراما المصرية "تحت أمر السيادة"
  4. الممثلون السوريون الأعلى أجرًا.. عابد وقصي وسلافة في المقدمة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة