× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

تنظيم “الدولة” يحاول التسلل نحو الشدادي جنوبي الحسكة

مقاتلون من القوى الديمقراطية السورية يجتمعون على مشارف بلدة الشدادي في محافظة الحسكة السورية الشمالية الشرقية، على 19 فبراير 2016( AFP)

مقاتلون من "قسد" على مشارف الشدادي في محافظة الحسكة - 19 شباط 2016 (AFP)

ع ع ع

تسلل عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” نحو نقاط “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) جنوبي الحسكة، وفق ما أفادت صفحات محلية.

وقال مصدر مطلع من الحسكة لعنب بلدي إن التنظيم هاجم أمس، الخميس 29 من آذار، نقاط “قسد” شرقي مدينة الشدادي، وتحديدًا مفرق “الفدغمي”، ما أدى إلى اشتباكات استمرات لساعات بين الطرفين.

وتحدثت صفحة “أخبار الحسكة وريفها” في “فيس بوك”، عن استغلال التنظيم لعاصفة غبارية تعرضت لها المنطقة، محاولًا التقدم نحو المدينة، إلا أنه لم ينجح وسط قتلى من الطرفين.

بدورها تحدثت صفحات موالية لـ “قسد” عن مقتل ستة عناصر و”العشرات” من التنظيم خلال الاشتباكات، واصفة الهجوم بأنه “انغماسي”.

وأوضح ناشطون أن “أربعة عناصر من التنظيم فجروا أنفسهم بحاجز لعناصر قسد في مدخل المدينة”.

وتحدث آخرون عن تعزيزات استقدمتها “قسد” إلى المنطقة، مؤكدين صد هجوم التنظيم، كما أكدوا أن طيران التحالف الدولي” حلق في سماء الشدادي عقب بدء العمليات.

وحدد المصدر مكان التسلل بأنه في حاجر “الجسر” شرقي المدينة.

وسيطرت “قسد”، التي تعتبر “وحدات حماية الشعب” (الكردية) عمادها، على مدينة الشدادي في 22 من شباط 2016، في إطار حملة عسكرية أطلقتها تحت مسمى “غضب الخابور”.

وشهدت المدينة خلال الأشهر الماضية اشتباكات متقطّعة بين الطرفين، في ظل مساعي التنظيم للتقدم في القرى الواقعة على خط التماس.

مقالات متعلقة

  1. تنظيم "الدولة" يعلن استهداف رتل أمريكي في الحسكة
  2. "قسد" تعلن السيطرة على الحسكة بالكامل
  3. تنظيم "الدولة" يخسر آخر معاقله في الحسكة
  4. "قسد" تتقدم في آخر معاقل التنظيم شرق الفرات

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة