× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

فرنسا لا تنوي شن عملية عسكرية في سوريا

الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون (AFP)

الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون (AFP)

ع ع ع

أعلنت فرنسا أنها لا تنوي القيام بأي عملية عسكرية جديدة في الشمال السوري، بحسب بيان صادر عن الرئاسة الفرنسية.

وجاء في البيان اليوم، الجمعة 30 آذار، أن “فرنسا لا تنوي القيام بعملية عسكرية جديدة على الأرض شمالي سوريا خارج إطار التحالف الدولي ضد داعش (تنظيم الدولة الإسلامية)”.

ويأتي الإعلان بعد استقبال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وفدًا من “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) ضم عددًا من النساء والرجال العرب والكرد السوريين، وعقب اللقاء صرح بعض المسؤولين الكرد أن باريس تنوي إرسال قوات جديدة إلى شمالي سوريا.

وأكد الرئيس الفرنسي دعم فرنسا للقوات الكردية، خاصة من أجل تحقيق الاستقرار في المنطقة الأمنية شمال شرقي سوريا، بهدف منع ظهور تنظيم “الدولة الإسلامية” مجددًا، وسط تصريحات من باريس بالدخول في وساطة بين “قسد” وتركيا، بمساعدة المجتمع الدولي.

التصريح لاقى رفضًا من تركيا، إذ أعرب الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عن حزنه من موقف فرنسا الذي وصفه بـ “الخاطئ تمامًا”.

وصعد أردوغان من خطابه اتجاه فرنسا بالقول “من أنتم لكي تتحدثوا عن وساطة بين تركيا ومنظمة إرهابية”.

وتشارك فرنسا في التحالف الذي تقوده أمريكا، وتشن ضربات جوية على مواقع تنظيم “الدولة” في سوريا والعراق.

وكان ماكرون هدد مرارًا بالتدخل عسكريًا في سوريا ضد النظام السوري في حال ثبت استخدام السلاح الكيماوي.

مقالات متعلقة

  1. فرنسا قد تزيد وجودها العسكري في سوريا
  2. أمريكا تؤكد إرسال فرنسا تعزيزات عسكرية لقواتها في سوريا
  3. تركيا تعتبر الوجود الفرنسي في سوريا "احتلالًا"
  4. وحدات فرنسية خاصة تصل إلى سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة