× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

الإعلان عن هوية جنديين من التحالف قتلا في سوريا

وفد من التحالف الدولي يزور مدينة منبج - شباط 2018 (فيس بوك)

وفد من التحالف الدولي يزور مدينة منبج - شباط 2018 (فيس بوك)

ع ع ع

أعلن مسؤولون أمريكيون وبريطانيون عن مقتل جندي بريطاني وآخر أمريكي في انفجار عبوة ناسفة في سوريا.

وكان التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة أعلن، الجمعة 30 آذار، مقتل عنصرين وجرح خمسة آخرين قرب مدينة منبج شمالي سوريا، إلا أنه لم يذكر تفاصيل الحادثة أو جنسية الجنديين.

فيما قالت وزارة الدفاع البريطانية، في وقت متأخر أمس، إن جنديًا تابعًا لها كان متمركزًا مع القوات الأمريكية في منبج قتل بعبوة ناسفة، وتم إبلاغ ذويه بالأمر.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية “للأسف نضطر للتأكيد أن أحد أفراد القوات المسلحة البريطانية قتل جراء تفجير عبوة ناسفة يدوية الصنع في سوريا أمس”.

ولم يصدر أي تصريح رسمي عن الولايات المتحدة حول هوية الجندي الآخر، إلا أن وكالة “رويترز” نقلت عن مسؤولين أمريكيين اثنين، طلبا عدم الكشف عن اسميها، قولهما إن هوية الجندي الآخر أمريكية.

وتعد هذه المرة الأولى التي يقتل فيها أو يصاب جنود تابعين للتحالف الدولي في هجوم من هذا النوع، خلال عام 2018.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية “للأسف نضطر للتأكيد أن أحد أفراد القوات المسلحة البريطانية قتل جراء تفجير عبوة ناسفة يدوية الصنع في سوريا أمس”.

وتأتي الحادثة في وقت يتم الحديث فيه عن تصارع نفوذ على مدينة منبج الواقعة بين مدينة حلب شمالًا والضفة الغربية لنهر الفرات، على بعد أقل من 30 كيلومترًا جنوبي الحدود مع تركيا.

وتهدد أنقرة مرارًا بالتحرك نحو المدينة التي تسيطر عليها “وحدات حماية الشعب” (الكردية)، المصنفة “إرهابية” على اللوائح التركية، وسط الحديث عن صدام تركي- أمريكي في المدينة.

مقالات متعلقة

  1. مقتل بريطاني وسلوفيني قاتلا مع "الوحدات الكردية" في منبج
  2. مجزرة جديدة ينفذها التحالف الدولي في منبج
  3. البنتاغون: "سوريا الديمقراطية" في وسط منبج
  4. مقتل الغنايمي.. الوسيط بين الأسد و"قسد" في منبج

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة